لا يعكس التعادل الذي اقتنصه ميلان الايطالي من عقر دار برشلونة الاسباني حقيقة ما جرى على الأرض، إذ إن النادي الكاتالوني أجبر خصماً بحجم ميلان على اللعب طيلة الوقت مدافعاً، مقدماً عرضاً أقل ما يقال فيه إنه رائع. لكنّ سؤالاً يجدر طرحه، وحتى إنه أصبح محيّراً للكثيرين، وهو: ما الذي يجعل فريقاً حقق كل هذه الانتصارات والألقاب في سنوات قليلة يحافظ على الطموح ويقدّم لوحات كروية خيالية، خصوصاً أن النادي الكاتالوني حقق انجازات في هذه الفترة الزمنية القصيرة تكفي لكي يتكلم التاريخ عنه؟ ما الذي يجعل لاعبين، وعلى رأسهم تشافي هرنانديز أصبح على مشارف الاعتزال وحقق كل ما يحلم به أي لاعب من لقب دوري محلي ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم وكأس أوروبا مع اسبانيا، يقاتلون بحماسة منقطعة النظير على كل كرة؟ أضف الى ذلك، كيف لفريق تُشن عليه حرباً نفسيّة عالمية أن يحافظ على ثباته؟ والحرب النفسية هنا لا تتوقف عند التصريحات المضادة التي ترى أن عهد الفريق شارف على الانتهاء، كما يعتقد الايطالي فابيو كابيللو مدرب منتخب انكلترا أو اعتبار لاعبي ريال مدريد أن فريقهم بات يفوق برشلونة، بل ان الإشادات الكثيرة من ناحية أخرى بالفريق من شأنها أن تؤدي الى استهتار لاعبي برشلونة بالخصوم، وهذا ما يجعلهم عرضة للانتكاسات.

لا يكفي طبعاً قول تشافي أمس إن لاعبي برشلونة أدمنوا الفوز للإجابة عن هذا السؤال، إذ إن أموراً عدة تقف وراء استمرارية الفريق، ولعل أولها هو الولاء غير العادي للنادي قبل كل شيء، وهذا الأمر يتمثل في غياب كلمة الـ«أنا». وفي هذا الإطار، يجدر الحديث عن انتفاء الغيرة بين اللاعبين، وهذا ما يتمثل على سبيل المثال في إشادة تشافي واندريس اينييستا بزميلهما الأرجنتيني ليونيل ميسي فور فوزه بجائزة أفضل لاعب في العالم، رغم أن الاثنين كانا يستحقانها، نظراً إلى قيادتهما بلدهما للفوز بكأس العالم، إضافة الى ذلك، فإن لاعباً كتشافي لم يبال عند قدوم نجم بحجم سيسك فابريغاس الى الفريق، ومن المعلوم أنه يشغل مركزه، بل كان مرحّباً به.
ثاني الأسباب هو وصول اللاعبين الى مرحلة فريدة من نوعها، وتتمثل في لعبهم الكرة من أجل إمتاع أنفسهم أولاً قبل الآخرين، لا السعي وراء المال، وهذا ما يظهر في رفضهم للعروض الخيالية للانتقال الى الخارج، كما حصل مع الفرنسي ايريك أبيدال وباريس سان جيرمان والبرازيلي داني ألفيش وانجي ماخاشكالا الروسي، وأخيراً تصريح ميسي بأنه «لا شيء في الدنيا يدفعه الى ترك برشلونة».
السبب الثالث والأهم، هو وجود مدرب اسمه جوسيب غوارديولا على رأس الفريق، إذ إنه أسّس لعلاقة جديدة بين المدرب واللاعب عنوانها الصداقة في التعامل لا إطاعة الأوامر، أضف الى تواضع هذا المدرب، حيث صرّح أخيراً بأن برشلونة فريق كبير بوجوده أو عدمه.
وفقاً لذلك، يجدر القول إن برشلونة لم يطبع هذه المرحلة بإنجازاته وانتصاراته فحسب، بل أسّس نهجاً جديداً في كرة القدم عنوانه العلاقة الانسانية بين أفراد الفريق التي تغلب عليها القيم والمبادئ. وهذا، من دون مبالغة، ما يفوق أهمية، من حيث القيمة المعنويّة، تحقيق الانتصارات والألقاب.




31.5 مليون يورو للبطل

ستحصل كل من الأندية الـ32 المشاركة في دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا على 7.2 ملايين يورو على الأقل لمشاركتها في المسابقة القارية، فيما قد تصل أرباح الفائز باللقب الى 31.5 مليون يورو، بحسب ما أعلن الاتحاد الأوروبي أمس.
وإضافةً الى مبلغ 7.2 ملايين يورو لكل فريق في الدور الأول، يضاف مبلغ 800 الف يورو لكل فوز، و400 الف يورو لكل تعادل.



نتائج الجولة الأولى في دور المجموعات وبرنامج مباريات الليلة

- المجموعة الخامسة:
تشلسي الانكليزي - باير ليفركوزن الالماني 2- 0
البرازيلي دافيد لويز (67) والاسباني خوان ماتا (90).

غنك البلجيكي - فالنسيا الاسباني 0-0

- الترتيب:
1- تشلسي 3 نقاط من مباراة
2- فالنسيا 1 من 1
3- غنك 1 من 1
4- ليفركوزن 0 من 1

- المجموعة السادسة:
أولمبياكوس اليوناني - مرسيليا الفرنسي 0-1
الأرجنتيني لوتشو غونزاليس (51).

بوروسيا دورتموند الالماني - ارسنال الانكليزي 1-1
الهولندي روبن فان بيرسي (42) لأرسنال، والكرواتي ايفان بيريسيتش (88) لدورتموند.

- الترتيب:
1- مرسيليا 3 نقاط من مباراة
2- أرسنال 1 من 1
3- دورتموند 1 من 1
4- أولمبياكوس 0 من 1
- المجموعة السابعة:
بورتو البرتغالي - شاختار دونيتسك الاوكراني 2-1
البرازيليان هالك (28) وكليبير (51) لبورتو، والبرازيلي لويز أدريانو (12) لشاختار.

أبويل نيقوسيا القبرصي - زينيت سان بطرسبورغ الروسي 2-1
البرازيليان غوستافو ماندوكا (73) وايلتون جوزيه ألميدا (75) لأبويل، وكونستانتين زيريانوف (63) لزينيت.

- الترتيب:
1- بورتو 3 نقاط من مباراة
2- أبويل 3 من 1
3- شاختار 0 من 1
4- زينيت 0 من 1

- المجموعة الثامنة:
برشلونة الاسباني - ميلان الايطالي 2-2
بيدرو رودريغيز (36) ودافيد فيا (51) لبرشلونة، والبرازيليان الكسندر باتو (1) وتياغو سيلفا (90) لميلان.

فيكتوريا بلسن التشيكي - باتي بوريسوف البيلاروسي 1-1
ماريك باكوش (45) لبلسن، ورينان بريسان (68) لبوريسوف.

- الترتيب:
1- ميلان نقطة من مباراة
2- بوريسوف 1 من 1
3- برشلونة 1 من 1
4- بلسن 1 من 1

مباريات الليلة
- المجموعة الاولى:
مانشستر سيتي الانكليزي - نابولي الايطالي (21.45)
فياريال الاسباني - بايرن ميونيخ الالماني (21.45)

- المجموعة الثانية:
ليل الفرنسي - سسكا موسكو الروسي (21.45)
انتر ميلانو الايطالي - طرابزون سبور التركي (21.45)

- المجموعة الثالثة:
بازل السويسري - أوتيلول غالاتي الروماني (21.45)
بنفيكا البرتغالي - مانشستر يونايتد الانكليزي (21.45)

- المجموعة الرابعة:
دينامو زغرب الكرواتي - ريال مدريد الاسباني (21.45)
اياكس امستردام الهولندي - ليون الفرنسي (21.45).