تأهل العهد، بطل الرباعية في الموسم الماضي، الى الدور نصف النهائي من بطولة كأس النخبة لكرة القدم، بعدما حقق فوزه الثاني على التوالي على النجمة 3 - 2 في المباراة التي جرت بينهما على ملعب المدينة الرياضية، ضمن الجولة الثانية لمباريات المجموعة الاولى. وكشفت المباراة عن أمور كثيرة تخص الناديين، ولا سيما النبيذي الذي ينشد العودة الى منصات التتويج بعدما غاب عنها منذ تتويجه بلقب الدوري موسم 2008 - 2009. فالفريق تبدلت حاله كثيراً، إذ بات يعتمد على كتلة من اللاعبين الشباب مدعّمين بعناصر خبرة مثل الكابتن عباس عطوي وحسين حمدان وبلال نجارين، الغائب عن مباراة أمس، إضافة الى تسليم دفة التدريب لمن كان يعدّ «ملهماً» للفريق كلاعب، موسى حجيج.

وقدم النبيذي في لقاء أمس أداءً اتّسم بالجرأة نسبة الى اختلال الكفة مع العهد بطل لبنان في الموسمين الماضيين وذي الاستقرار الفني والمادي، ويقوده مدرب قدير هو الالماني ثيو بوكير. وكشف النجماويون عن نواة فريق جيد للمستقبل يمكن الاعتماد عليه، خصوصاً أن فترة صقل وإعداد الشباب لا تزال سارية المفعول بقيادة حجيج والمدير الفني ابراهيم عيتاني. وكان يمكن النجمة اقتناص نقطة التعادل لو أن لاعبيه صمدوا في الدقيقة الاخيرة من الوقت البدل عن ضائع، كذلك كان في مقدور الفريق «الأصفر» الخروج بغلّة وافرة من الاهداف، إلا أن عدم تركيز محمود العلي وطمع عباس عطوي «أونيكا» وإمعانه بالمراوغة حالت دون ذلك.
وتقدم العهد عبر رأسية من عباس كنعان (38)، وعزز النجم الواعد هيثم فاعور النتيجة عندما انفرد اثر تمريرة من حسن معتوق (56)، لكن أكرم المغربي قلص النتيجة برأسه (64)، ثم أدرك عطوي «النجمة» التعادل لفريقه من ركلة جزاء (71)، وفي الدقيقة 94 منح حسين دقيق الفوز للعهد من تسديدة قوية من خارج المنطقة.
ويلتقي اليوم الصفاء مع المبرة ضمن المجموعة الثانية على ملعب بلدية برج حمود (الساعة 16:30). وكان الصفاء قد تغلب الاحد الماضي على الأنصار 3-2، فيما هو الظهور الأول للمبرة.