تنطلق منافسات رالي لبنان الدولي الـ 34 اليوم الساعة 17.00، وهو المرحلة الخامسة من بطولة الشرق الأوسط للراليات، برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان وبمشاركة 42 سيارة، وهو رقم كبير نسبة الى المشاركات في باقي راليات المنطقة.

وسيجري حفل الانطلاق من مقر النادي اللبناني للسيارات والسياحة، بحضور ممثل راعي السباق والمدعوين وأركان النادي المنظّم، والمراقب المنتدب من الاتحاد الدولي للسيارات الـ«فيا»، الأردني سهيل مرّار، ومسؤولي السباق وعشّاق الرياضة الميكانيكية الذين سيتوافدون لمشاهدة حفل الانطلاق.
وتبلغ المسافة الإجمالية لرالي لبنان الدولي 800 كيلومتر، منها 265 كيلومتراً تُمثّل المراحل الخاصة الـ 14 على طرقات اسفلتية. ويبدو العنوان الرئيس للرالي «الصراع» المفتوح والمتجدد على مصراعيه بين بطل الشرق الأوسط ست مرات، القطري ناصر العطية، على «فورد فييستا أس 2000» وبطل النسخات السبع الأخيرة من الرالي اللبناني روجيه فغالي على «ميتسوبيتشي لانسر إيفو 10 آر 4». ويسعى العطية إلى إحراز لقب رالي لبنان للمرة الأولى، وهو اللقب الوحيد الذي يغيب عن سجلّه، ضمن بطولة الشرق الأوسط. كما تشهد المنافسات مشاركة مجموعة من السائقين الموهوبين، ومنهم الإماراتي الشيخ عبد الله القاسمي واللبنانيان نيك جورجيو وعبدو فغالي وآخرون.
وسيقام الفحص التقني والتدقيق الإداري بدءاً من صباح اليوم في حرم النادي المنظّم، على أن يعقد العطية وفغالي وجورجيو وميشال صالح والقاسمي مؤتمراً صحافياً عند الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم الجمعة في غرفة الصحافة في النادي المنظّم في الكسليك.
ومع نهاية الحفل الاستعراضي الافتتاحي، تتوجّه السيارات المشاركة لخوض أربع مراحل ليلية خاصة للسرعة (يبلغ طولها 70,10 كلم)، تتخللها مرحلة سرعة جديدة، على أن يعود المتسابقون الى الموقف المغلق في الباحة الخارجية لمجمّع الرئيس فؤاد شهاب في جونية، حيث موقف الصيانة، على أن تعاد المراحل نفسها في اليوم التالي (70,10 كلم). وتُستكمل المنافسات الأحد مع ست مراحل خاصة للسرعة (طولها 125,3 كلم)، على أن يقام حفل التتويج في تمام الساعة السادسة والنصف في مقر النادي المنظّم.