انضم المدرب المعروف كرايغ دين (الصورة) الى أكاديمية بيروت لكرة القدم، بعدما انتقل من نيوكاسل يونايتد الإنكليزي، حيث عمل رئيساً لجهاز تطوير اللاعبين.

ووقّع دين، الذي عرف في إنكلترا بعمله في صقل مواهب الناشئين، عقداً لمدة 3 سنوات ليكون المشرف العام على الأكاديمية اللبنانية التي تضم لاعبين ولاعبات تتراوح أعمارهم بين الرابعة والسابعة عشرة.
وكان دين ضمن لائحة النخبة الخاصة بالمدربين التطويريين في الاتحاد الإنكليزي، حيث عمل على تطوير أفضل اللاعبين الصاعدين (بين 7 و19 سنة) من 2006 حتى 2008 عندما تسلّم المهمة الأكبر مع نيوكاسل. وأبدى رئيس أكاديمية بيروت، كابتن الراسينغ السابق، زياد سعادة سعادته لانضمام دين الى مشروعه بالنظر الى قيمته الفنية كمدربٍ رفيع المستوى: «تملكنا الحماسة لوجود كرايغ معنا. هو مدرب على مستوى عالٍ ويملك خبرة واسعة في التعامل مع الناشئين ودفع برنامجنا الى الأمام». وكان دين قد فتح الباب أمام أربعة لاعبين من أكاديمية بيروت لخوض تجربة مع نادي ستوك سيتي الانكليزي، هم: إيلي برادعي وجان بيار سعود وطومي حامض ومكرم شاهين، حيث لفت هؤلاء الأنظار، وخصوصاً الأخير فطلب ستوك حديثاً منح اللاعب فرصة ثانية لخوض تجارب إضافية معه، بعدما لمس مدير التعاقدات مع الناشئين في النادي كيف سكوت موهبة في اللاعب الذي يدافع عن ألوان منتخب لبنان للناشئين.