لن يكون الهولندي هوب ستيفنس مدرباً لهامبورغ الألماني، إذ ذكرت تقارير صحافية ألمانية أمس أن الأخير لن يوقّع عقداً مع الأوّل، ما رفع كثيراً من أسهم مواطنه ماركو فان باستن لتولي المهمة.

وأوضح الموقع الإلكتروني لصحيفة «بيلد» أن هامبورغ أنهى مفاوضاته مع ستيفنس الأحد بعدما أخبر المدرب الهولندي مدير الكرة في هامبورغ، النروجي فرانك أرنيسن، أنه يجري مفاوضات أخرى في الوقت نفسه مع شالكه، الذي تركه مدربه رالف رانغنيك. ونقل موقع «بيلد» عن ستيفنس قوله: «نعم، لقد دخل شالكه أيضاً السباق. وهذا ما أخبرت فرانك أرنيسن به. إنني أستمع إلى كل العروض».
من جانبها، أشارت مجلة «كيكر» إلى أن مدرب منتخب هولندا ونادي أياكس أمستردام السابق ماركو فان باستن بات المرشح الأبرز لتولي تدريب هامبورغ. وعلى صعيد اللاعبين، وبعد تألقه في صفوف بايرن ميونيخ والمنتخب الألماني، بات المدافع هولغر بادشتوبر مطلوباً من أكبر الأندية الأوروبية، وكان آخرها أرسنال الإنكليزي، الذي يفكر في التعاقد مع اللاعب من أجل تعزيز خط دفاعه، بحسب ما ذكرت أمس تقارير صحافية صادرة من ألمانيا.
وفي هذا الخصوص سيتحدّث مدرب «المدفعجية» الفرنسي أرسين فينغر مع مدافعه الألماني بير ميرتساكر المنتقل هذا الصيف الى النادي اللندني من فيردر بريمن للتشاور بشأن زميل الثاني في «المانشافت».
وينتظر معرفة رأي بايرن ميونيخ، الذي لن يتنازل طبعاً عن لاعبه، وخصوصاً بعدما وصل الى الاستقرار في خط دفاعه الذي كان يبحث عنه منذ سنوات.
الى ذلك، دخل أرسنال في مفاوضات مع فالنسيا الإسباني من أجل التعاقد مع لاعب وسطه الشاب دانيال باريخو.
وذكرت صحيفة «ذا دايلي مايل» البريطانية أن مسؤولين من النادي اللندني سافروا يومي الخميس والجمعة الماضيين إلى إسبانيا، حيث التقوا نظراءهم في فالنسيا من اجل التباحث في انتقال اللاعب الذي مثّل منتخب شباب إسبانيا الفائز بكأس اوروبا 2011 الى «المدفعجية». وإذا ما توصل الطرفان الى اتفاق بشأن الصفقة فإن قيمتها ستبلغ 7 ملايين جنيه استرليني.
وفي إسبانيا، أكّد راوول ألبيول مدافع ريال مدريد عدم صحة التقارير التي ربطته بالانتقال الى ملقة، جازماً بأنه باق في صفوف ناديه الملكي، بحسب ما ذكرت أمس صحيفة «ماركا». وقال ألبيول: «مورينيو يثق بقدراتي بدليل أنه أشركني في اللقاء السابق أمام فاليكانو»، مضيفاً: «أنا سعيد في مدريد ولن أرحل إلى أي مكان».