غمرت الفرحة سيباستيان فيتيل سائق «ريد بُل رينو» بعد تتويجه بلقب بطولة العالم للمرة الثانية على التوالي، حيث عجز الشاب الألماني عن إيجاد الكلمات المناسبة التي تصف

شعوره. ودخل فيتيل الى جائزة اليابان الكبرى، على حلبة سوزوكا، المرحلة الخامسة عشرة من بطولة العالم للفورمولا 1، وهو بحاجة فقط الى نقطة واحدة من أجل الظفر باللقب العالمي قبل أربع مراحل على ختام الموسم، ونجح في تحقيق مبتغاه بعدما أنهى السباق في المركز الثالث بفارق 2.006 ثانية عن البريطاني جنسون باتون، سائق ماكلارين مرسيدس، الذي حاز المركز الأول مسجلاً 1.30.53.427 ساعة.

وجاء الإسباني فرناندو الونسو سائق فيراري ثانياً بفارق 1.160 ثانية، والأوسترالي مارك ويبر سائق «ريد بُل» رابعاً والبريطاني لويس هاميلتون سائق ماكلارين خامساً.
«من الصعب معرفة من أين سأبدأ»، هذا ما قاله فيتيل (24 عاماً و98 يوماً) بعد السباق الذي تلقى في لفاته الأخيرة أمراً من فريقه بعدم المخاطرة ومحاولة تجاوز ألونسو، والاكتفاء بالمركز الثالث، رغم رغبته الشديدة في أن يتوج باللقب العالمي وهو على الدرجة الأولى من منصبة التتويج.
وأضاف فيتيل «من الواضح أن الموسم (الحالي) كان طويلاً جداً، لكنه كان رائعاً أيضاً، والأفضل آت لأن الأمور لم تنته».
وواصل فيتيل «حققنا نتيجة قوية أخرى، وأن نفوز باللقب هنا، فهذا أمر مذهل. هناك الكثير من الأمور التي تريد قولها في هذه اللحظة، لكن من الصعب تذكر كل شيء، وبالتالي أنا أشكر جداً جميع العاملين في الفريق».
وأكد فيتيل أنه خاض سباق سوزوكا وهو يبحث عن إحراز المركز الأول دون التفكير في اللقب لأنه متعطش للفوز أكثر من أي وقت مضى، رغم حاجته الى احتلال المركز العاشر
فقط.
واعترف سيباستيان بأن وجود مواطنه ميكايل شوماخر، سائق «مرسيدس جي بي»، الى جانبه على الحلبة ذاتها وهو يتوج باللقب يعني له الكثير.
وقال فيتيل: «أقول لكم بصراحة إني لم أتخيل يوماً أني سأفوز بلقبي العالمي الثاني على التوالي، وميكايل موجود يقود الى جانبي، وهو يقوم بهذه الحركة (تحية). إنه أمر غريب فعلاً لأني كنت صبياً صغيراً عندما توج بلقب بطل العالم».
ورد شوماخر، الذي أنهى السباق الياباني في المركز السادس، على فيتيل بقوله «أنا فخور لرؤية التطور الذي حققه، وأنا فخور أيضاً بكونه يعدني مثاله الأعلى. الفوز باللقب الثاني يعد صعباً دائماً، لأنه لم يعد هناك أي مفعول لعامل المفاجأة».
وعقب السباق، هنّأت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مواطنها على «إنجازه المذهل».
وقالت ميركل في بيانها: «أهنئ بحرارة سيباستيان فيتيل على احتفاظه بلقبه العالمي.
إنه إنجاز مذهل بعدما أصبح أصغر سائق في تاريخ فورمولا 1 يتوج باللقب مرتين على التوالي».
- ترتيب بطولة العالم
للسائقين:
1- فيتيل 324 نقطة
2- باتون 210
3- ألونسو 202
4- ويبر 194
5- هاميلتون 178
- ترتيب بطولة الصانعين:
1- ريد بُل 518 نقطة
2- ماكلارين 388
3- فيراري 292
4- مرسيدس جي.بي 123
5- لوتوس ــ رينو 72.
(أ ف ب)




ألونسو يرفع شعار التحدّي

رفع الاسباني فرناندو الونسو، سائق فيراري، شعار التحدي، عندما وضع نصب عينيه ان يكون أصغر بطل يفوز بلقب بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 3 مرات، بعد ان فقد وضعه السابق كأصغر سائق يفوز بلقبين أمام فيتيل، رغم تهنئته الأخير بعد سباق جائزة اليابان الكبرى.
ورداً على سؤال، خلال المؤتمر الصحافي عقب السباق، عن شعوره بعد فقدان إنجازه، قال الونسو «لا أشعر بإحساس خاص»، مضيفاً «أعتقد اننا الان سنرى من سوف يصبح أصغر سائق يفوز ببطولة العالم ثلاث مرات». وهناك 8 سائقين فقط سبق لهم احراز لقب بطولة العالم 3 مرات أو أكثر، وكان أصغرهم البرازيلي ايرتون سينا الذي كان عمره 31 عاماً عندما أحرز لقبه الثالث في اليابان مع فريق ماكلارين عام 1991.
(رويترز)