برهن الالماني ميكايل شوماخر، سائق «مرسيدس جي بي»، أنه متخصص في السباقات وسط اجواء ماطرة بعدما تصدر الجولة الأولى في التجارب الحرة لجائزة كوريا الجنوبية الكبرى، على حلبة يونغام، المرحلة السادسة عشرة من بطولة العالم للفورمولا 1، عندما قطع مسافة السباق مسجلاً 2.02.784 دقيقة.

وجاء الالماني الآخر سيباستيان فيتيل، سائق «ريد بُل رينو» المتوّج حديثاً باللقب العالمي، في المركز الثاني بفارق 0.056 ثانية، والإسباني بول دي ريستا سائق فورس إينديا ثالثاً بفارق 0.128 ث.
وهيمن فريق ماكلارين مرسيدس على جولة التجارب الثانية بحلول البريطاني لويس هاميلتون ومواطنه جنسون باتون في المركزين الأول والثاني على التوالي بعد أن سجل هاميلتون زمن 1.50.828 د، مبتعداً بفارق 0.104 ث عن زميله، فيما حل فيتيل ثالثاً بفارق 1.818 ث.
وجاء الزمن الذي سجله هاميلتون ليمنحه دفعة معنوية بعد اخفاقه في الصعود الى منصة التتويج في آخر خمسة سباقات وبعد ان تفوّق عليه باتون في الجولات الثلاث في التجارب الحرة لسباق جائزة اليابان الكبرى.
وشهدت الجولة الثانية حوادث عدة بعدما انزلقت سيارة الالماني نيكو روزبرغ سائق مرسيدس جي بي ليصطدم بالاسباني خايمي الغيرسواري سائق تورو روسو الذي كان في طريقه للخروج من حارة الصيانة. واثار هذا الحادث المزيد من القلق بشأن مكان الخروج من حارة الصيانة في الحلبة.
وفي ظل خلو قطاعات كبيرة من المدرجات واجواء مناخية شبيهة بما حدث يوم السباق قبل عام مضى عندما تأجل الانطلاق، استمتعت الجماهير بقليل من الاثارة على الحلبة التي تبعد نحو 320 كيلومتراً جنوبي العاصمة سيول. وتقام اليوم جولة التجارب الرسمية الساعة 8.00 صباحاً بتوقيت بيروت والسباق غداً الساعة 9.00.