كانت الكلمة لفريق ماكلارين مرسيدس في جولتي التجارب الحرة من جائزة أبو ظبي الكبرى، بتسجيل سائقيه باتون وهاميلتون أسرع زمنين في الجولتين، فيما تعرض فيتيل لحادث اصطدام بالحواجز في الجولة الثانية

سيطر فريق ماكلارين على جولتي التجارب الحرة في جائزة أبو ظبي الكبرى، المرحلة الثامنة عشرة قبل الأخيرة من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، على حلبة ياس مارينا، بحلول سائقيه البريطانيين جنسون باتون ولويس هاميلتون في المركز الأول على التوالي.
وقطع باتون اسرع لفة بزمن 1.40.263 دقيقة بمعدل سرعة وسطي 199.420 كلم/ساعة، وتقدم بفارق 0.126 ثانية على الأوسترالي مارك ويبر (ريد بُل رينو)، فيما جاء هاميلتون ثالثاً بفارق 0.140 ث، وبطل الموسمين الأخيرين الألماني سيباستيان فيتيل (ريد بُل رينو) رابعاً بفارق 0.492 ث. وأكمل سائق فيراري الإسباني فرناندو ألونسو المراكز الخمسة الأولى، تاركاً المركز السادس لزميله في فيراري البرازيلي فيليبي ماسا.
وانتزع هاميلتون صدارة التجارب الحرة الثانية، حيث قطع أسرع لفة بزمن 1.39.586 دقيقة، متقدماً على زميله هاميلتون بفارق 0.199 ثانية، وعلى ألونسو بفارق 0.385 ث، فيما أكمل ماسا وويبر المراكز الخمسة الأولى. وتعرض فيتيل في هذه الجولة لحادث اصطدام بالحواجز بعدما انزلقت سيارته خارج الحلبة في المنحنى الأول، قبل اكثر من نصف ساعة من نهاية التجارب الثانية، التي أقيمت تحت الأضواء الكاشفة، وقد احتل المركز السادس.
ولم يشعر ريد بُل بقلق بالغ إزاء اصطدام فيتيل بالحواجز، فقد تعرض السائق الألماني ثلاث مرات لحوادث اصطدام في التجارب الحرة، ثم تمكن من انتزاع مركز أول المنطلقين في التجارب الرسمية.
ومثلت التجارب الحرة في أبو ظبي حدثاً مهماً للكندي روبرت ويكنز، ذلك أنه أصبح أول سائق كندي يظهر في إحدى جولات بطولة العالم للفورمولا 1 منذ رحيل جاك فيلنوف بطل العالم عام 1997 عن الساحة في 2006.
وشارك ويكنز على حساب البلجيكي جيروم دامبروسيو مع فيرجين في الجولة الأولى للتجارب، كما تولى الثنائي الفرنسي جان ايريك فيرني ورومان غروجان القيادة مع فريقي تورو روسو ورينو على التوالي.
واحتل ويكنز المركز قبل الأخير بين 24 سائقاً في الجولة الأولى بفارق نصف ثانية عن زميله الألماني تيمو غلوك، ومتقدماً على البرازيلي روبنز باريكيللو سائق ويليامس، الذي فشل في تسجيل زمن بعد عطل في سيارته. واحتل فيرني المركز الـ11 خلف زميله الإسباني خايمي الغيرسواري، على عكس غروجان الـ 12، الذي سجل زمناً أفضل من زميله الروسي فيتالي بتروف.
وتقام التجارب الرسمية اليوم الساعة 15.00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً في التوقيت عينه.