عقب تغيّب النجمة عن مباراته مع هلال القدس الفلسطيني، على ملعب فيصل الحسيني في قرية الرام شمالي القدس، ضمن الجولة الثالثة من دور المجموعات بكأس الاتحاد الآسيوي، أصدر اتحاد الكرة القاري بياناً أشار فيه إلى «أخذ العلم» بعدم تمكّن النجمة من السفر إلى فلسطين لخوض المباراة، مشيراً إلى أن هذا الأمر سيحال إلى اللجان المختصة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.


يُذكر أن الفريق المضيف حضر إلى الملعب، وأجرى تمارين الإحماء على الرغم من عِلمه وطاقم الحكام بتغيّب النجمة عن المباراة.

وكان النجمة قد رفض خوض المباراة على الأراضي الفلسطينية المحتلّة، لكون الأمر مخالفاً للقوانين اللبنانية، ولكونه يُعَدّ تطبيعاً مع الاحتلال الصهيوني، في حين أصرّ النادي الفلسطيني ومن خلفه اتحاد الكرة على عدم نقل اللقاء إلى أرضٍ محايدة.