ظفر المنتخب البحريني، بلقب كأس الخليج، بنسخته الـ24، بعد فوزه في النهائي على السعودية، بهدفٍ من دون رد، على ملعب استاد خليفة في العاصمة القطرية الدوحة.


هدف المباراة الوحيد سجّله المهاجم محمد الرميحي في الدقيقة 69، في حين أهدر سلمان الفرج ركلة جزاء للسعودية في الدقيقة الـ 12.

وهذه المرة السابعة التي يفشل فيها المنتخب السعودي في الفوز باللقب، بعد وصوله إلى المباراة النهائية، علماً أنه توّج ثلاث مرّات، آخرها عام 2003.

المنتخب البحريني كان وصل إلى النهائي، بعد تأهّله وصيفاً للمجموعة الثانية، التي تصدّرتها السعودية، بعد فوزها على البحرين بهدفين من دون رد. وفاز منتخب "محاربي ديلمون" على الكويت (4-2) وتعادل مع عمان سلباً في دور المجموعات، قبل أن يُقصي المنتخب العراقي بركلات الجزاء، عقب التعادل بهدفين لمثلهما.

(أ ف ب )

لقب كأس الخليج، أضافه المنتخب البحريني إلى لقب كأس غرب آسيا، الذي فاز فيه في عام 2019 أيضاً، بقيادة المدرب البرتغالي هيليو سوزا.

وتوّج مهاجم المنتخب الإماراتي علي مبخوت بلقب هدّاف البطولة، بتسجيله خمسة أهداف، علماً أن منتخب بلاده خرج من دور المجموعات.

فيما فاز لاعب السعودية عبدالله عطيف بجائزة أفضل لاعبٍ في البطولة، كما نال زميله الحارس فواز القرني جائزة أفضل حارس مرمى.