أرقام مميزة يحققها الرياضيون التونسيون ضمن فعاليات أولمبياد طوكيو. السباح التونسي أحمد أيوب الحفناوي خطف الأضواء في الأولمبياد الكبير، بعد تحقيقه الميدالية الذهبية في سباق 400 متر حرّة، لتكون بذلك أولى ميداليات العرب في الأولمبياد. وسجل الحفناوي زمن ثلاث دقائق وثلاثة وأربعون ثانية وستة وأربعون جزءاً، متقدماً على الأسترالي جاك ماكلافلين بفارق 0.16 ثانية والأميركي الشاب كيران سميث بفارق 0.58 ثانية. وتعتبر ميدالية الحفناوي ثانية ميدالية لتونس في الأولمبياد بعد فضية محمد خليل الجندوبي في التايكواندو (وزن تحت 58 كلغ). وسيخوض الحفناوي في أولمبياد طوكيو أيضاً سباق 800 متر.

وفي منافسات كرة السلة حقق المنتخب الفرنسي إنجازاً كبيراً بفوزه (83-76) على نظيره الأميركي المرشح الأكبر لخطف الذهبية الأولمبية، وذلك في منافسات الجولة الأولى للمجموعة الأولى في منطقة سايتاما شمال طوكيو. وأخفق نجم المنتخب الأميركي كيفن دورانت في قيادة منتخب بلاده للفوز والثأر لخسارة العام 2019 أمام الفرنسيين، بعد أن فشل في تخطي حاجز العشر نقاط خلال اللقاء. وبدا المنتخب الأميركي، حامل الميدالية الذهبية 15 مرة والذي يدربه الخبير غريغ بوبوفيتش، متذبذب المستوى خلال استعداداته، فخسر أمام نيجيريا وأستراليا، ما أكّد مخاوف دورانت قبل الألعاب بأنه لن يخوض مباريات سهلة في طوكيو.

خسر المنتخب الأميركي لكرة السلة أمام نظيره الفرنسي في أولى مبارياته


وكرّرت فرنسا نتيجتها الجيدة أمام الأميركيين، بعد التفوّق عليهم في ربع نهائي مونديال 2019 بنتيجة (89-79)، قبل خروجها لاحقاً أمام الأرجنتين التي حلت وصيفة لإسبانيا.
وشكّلت المباراة الافتتاحية إعادة لنهائي أولمبيادي سيدني 2000 ولندن 1948، عندما خرج المنتخب الأميركي فائزاً مرتين فيما يبقى أفضل سجل للمنتخب الفرنسي الوصافة في هاتين المناسبتين.
وبحال فوزها الأربعاء على تشيكيا التي تغلّبت على إيران (84-78)، ستضمن فرنسا تأهلها إلى ربع النهائي، علماً بأن بطل ووصيف كل مجموعة يتأهل إلى دور الثمانية مع أفضل منتخبين في المركز الثالث.
وفي المجموعة الثانية، تفوقت أستراليا على نيجيريا (84-65)، في مباراة سجل فيها باتي ميلز، لاعب سان أنتونيو سبيرز في دوري «أن بي أي»، 25 نقطة للفائز، فيما كان أوبي إيميغانو الأفضل لدى المنتخب الأفريقي مع 12 نقطة. وتفوقت إيطاليا على ألمانيا (92-83)، حيث سجّل للفائز سيموني فونتيكيو 20 نقطة وللخاسر ماودو لو 24 نقطة. وفي الجولة المقبلة، تلعب ألمانيا مع نيجيريا الأربعاء وإيطاليا مع أستراليا.

مفاجأة في التنس
وفي منافسات كرة المضرب، شهد اليوم الثاني من المنافسات لدى السيدات في أولمبياد طوكيو مفاجأتين كبريين تمثلتا بخروج المصنفة أولى عالمياً الأسترالية آشلي بارتي والتونسية أنس جابر إحدى المرشحات للمنافسة على اللقب من الدور الأول، على يد الإسبانيتين سارة سوريبيس تورمو وكارلا سواريس نافارو على التوالي.
من جهتها عادت اليابانية المصنفة الثانية ناومي أوساكا إلى أرض الواقع، فعبرت بسهولة إلى الدور الثاني على حساب الصينية «ساي سي جينغ» في أولى مبارياتها منذ انسحابها الجدلي في بطولة فرنسا المفتوحة. ولم تلعب أوساكا، بطلة أستراليا المفتوحة، منذ أيار/مايو عندما اعتبرت أن التزاماتها الإعلامية مضرّة بسلامتها الذهنية.
وفي أبرز نتائج السيدات في كرة المضرب، تأهلت البيلاروسية أرينا سابالينكا المصنفة ثالثة عالمياً إلى الدور الثاني بفوزها على البولندية ماغدا لينيت (6-2)، (6-1)، والتشيكية كارولينا بليشكوفا على الفرنسية أليزيه كورنيه (6-1)، (6-3) والبلجيكية أليز مرتنز على حساب الروسية إيكاتيرنا ألكساندروفا (6-4)، (4-6)، (6-4).