خلط الأسبوع الرابع من سداسيّة النديّة الأوائل في الدوري اللبناني لكرة القدم الأوراق قبل أسبوع على نهاية البطولة. انتزع الأنصار الصدارة من النجمة بعد فوزه على شباب الساحل 2-0 على ملعب بحمدون، سجلهما حسن معتوق (الأول من ركلة جزاء) استفاد الأنصار من تعثّر النجمة المفاجئ أمام الإخاء الأهلي عاليه بعد تعادله معه سلباً على ملعب جونية. مباراة دراماتيكية بكل المقاييس. أقفل المرمى في وجه النجماويين بكل معنى الكلمة، وزادت في معاناتهم الأخطاء التحكيمية التي شهدتها المباراة. فالحكم المساعد الثاني محمد الحاج لم يحتسب هدفاً صحيحاً لمصلحة النجمة في الشوط الأول. كما أن الحكم الرئيسي محمد درويش وجّه لمدافع النجمة ماهر صبرا إنذاراً قاسياً لخطأ في منتصف الملعب، وهو ما سيغيّبه عن لقاء النجمة والأنصار في الأسبوع المقبل بسبب تراكم الإنذارات الثلاثة. وفي الشوط الثاني، لم يحتسب الحكم درويش ركلة جزاء لمصلحة النجمة بعد خطأ من الحارس شاكر وهبي على عباس عطوي.

كلها أحداث ساهمت في ضياع نقطتين على النجمة وتراجعه الى المركز الثاني برصيد 35 نقطة خلف الأنصار الذي تصدر برصيد 37 نقطة.
واقعٌ يعني أن الأنصار يحتاج الى تعادل في المباراة المنتظرة مع النجمة كي يحرز اللقب، في حين لا يملك النجمة سوى خيار الفوز للصعود على منصة التتويج. ما هو محسوم أن الأسبوع الرابع من السداسية ألغى فرضية التعادل بالنقاط في ختام الموسم واللجوء الى المواجهات، ومن ثم فارق الأهداف. اللقب سيحسم بنتيجة المباراة الأخيرة التي ستحدد من هو بطل لبنان.
في مباراة ثالثة على ملعب صيدا، تعادل العهد مع الصفاء 3-3. سجّل الصفاء هدف التقدم من رمية تماس نفّذها مصطفى الشمعة فارتطمت بلاعب العهد نور منصور ودخلت مرماه.
ثم عادل العهد عبر فؤاد عيد، قبل أن يعيد أكرم المغربي التقدم للصفاء من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول.
في الشوط الثاني، عادل العهد عبر محمد حيدر من ركلة جزاء، لكن حسن المهنا أعاد التقدم للصفاء قبل أن يعادل طارق العلي للعهد لتنتهي المباراة بالتعادل 3-3.



اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا