أكدت العدّاءة الأميركية أليسون فيليكس المتوّجة بست ذهبيات أولمبية توقيعها عقداً رعائيّاً مع شركة «أثليتا» الأميركية للملابس الرياضية للسيدات، طاوية صفحة علاقتها مع شركة «نايكي» العملاقة بعدما انتقدت بشدّة سياستها تجاه الرياضيات الحوامل. وقالت شيلا شيكار بولاك رئيسة شركة «أثليتا» التابعة لمجموعة «غاب»: «يسرّنا الترحيب بها في عائلتنا. هي مصدر إلهام لنا جميعا».

وانتقدت فيليكس سابقاً شركة نايكي لعدم دعم الرياضيات اللواتي يقرّرن تجميد مسيراتهن لإنجاب الأطفال، كما كان الحال بالنسبة إليها في عام 2018. وبعمر الثالثة والثلاثين، كشفت العدّاءة الأميركية في أيار/مايو الماضي أن نايكي عرضت عليها عقداً مخفّضاً بعد عودتها إلى المنافسات إثر إنجاب ابنتها. وبعد فشل التوصّل إلى اتفاق مع نايكي، استهلّت فيليكس، العدّاءة الوحيدة المتوجة بست ذهبيات في الألعاب الأولمبية، مشوارها في بطولة الولايات المتحدة دون شركة راعية.