«تعملق» النجم ليبرون جيمس أمام دنفر ناغتس وقاد فريقه لوس أنجليس ليكرز للفوز على منافسه بنتيجة (117-107)، والتأهل إلى نهائي الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة للمرة الأولى منذ 10 سنوات، بعدما حسم سلسلة نهائي المنطقة الغربية لمصلحته (4-1). ويسعى ليكرز الفائز بـ16 لقباً لمعادلة الرقم القياسي لأكبر عدد من الانتصارات والمسجّل باسم غريمه بوسطن سلتيكس، وذلك عندما يواجه الفائز من نهائي المنطقة الشرقية الذي يجمع بين سلتيكس وميامي هيت.

سجّل ليبرون «تريبل دابل» في المباراة الأخيرة (أ ف ب )

ولعب جيمس دوراً حاسماً في تأهل ليكرز بتسجيله «تريبل - دابل» مع 38 نقطة، منها 16 في الوقت الحاسم و9 على التوالي، إلى 16 متابعة و10 كرات حاسمة، ليقضي بمفرده على آمال هيت بالعودة إلى أجواء المباراة بعدما نجح الأخير في تقليص فارق 16 نقطة. وتألّق أيضاً في صفوف الفائز انطوني ديفيس صاحب 27 نقطة و5 متابعات و3 تمريرات حاسمة.
وسيظفر «الملك» جيمس إذا قُدر له التتويج في النهائي، باللقب الرابع في مسيرته مع ثالث فريق مختلف بعد فوزه مع ميامي هيت (2012 و2013) وكليفلاند كافالييرز (2016)، علماً بأنه سيخوض النهائي العاشر له في غضون 11 عاماً.
وقد تعرّض ليكرز بقيادة الثنائي جيمس - ديفيس لثلاث هزائم فقط، منذ انطلاق الأدوار الإقصائية، فقبل إقصائه دنفر ناغتس تمكّن في الدور الأول من الفوز على بورتلاند ترايل بلايزرز ونجمه داميان ليلارد (4-1)، وفي الدور الثاني على هيوستن روكتس بالنتيجة ذاتها، بالرغم من أن الأخير يضم في صفوفه أفضل هدّاف في الموسم جيمس هاردن.
وتأهّل ليكرز إلى نهائي الدوري بعد 10 أعوام من النهائي الأخير بقيادة الراحل الأسطورة كوبي براينت الملقّب بـ«بلاك مامبا» الذي توفي في حادث تحطّم مروحية في 26 كانون الثاني/يناير الماضي. وكان براينت (41 عاماً) وابنته جيانا (13 عاماً) من ضمن تسعة أشخاص لقوا حتفهم لدى تحطّم مروحية كانوا على متنها في ولاية كاليفورنيا الأميركية.
وأنهى ليكرز الدوري العادي في المركز الأول للمنطقة الغربية واعتُبر المرشح الأبرز لبلوغ النهائي طوال الأدوار الإقصائية.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا