حسَّن العداء الكيني إليود كيبشتوغي الأحد رقمه القياسي العالمي في سباق الماراثون بإحرازه المركز الأول في برلين أمس الأحد، مسجلاً ساعتين ودقيقة واحدة وتسع ثوان.

ومحا البطل الأولمبي مرتين والبالغ من العمر 37 عاماً الرقم القياسي السابق والذي كان حطّمه في العاصمة الألمانية أيضاً في 16 أيلول 2018 عندما قطع المسافة بزمن ساعتين ودقيقة واحدة و39 ثانية. وبدأ كيبتشوغي الذي يُعتبر أعظم عداء ماراثون في التاريخ، السباق بقوة ونجح في قطع نصف مسافة السباق في أقل من ساعة (59 دقيقة و51 ثانية) لكنه لم ينجح في إنهائه تحت الساعتين عند وصوله بالقرب من بوابة براندنبورغ.
وكان كيبتشوغي العدّاء الوحيد الذي نجح في النزول عن حاجز الساعتين في سباق الماراثون عندما فعلها عام 2019 في فيينا لكن بظروف سباق مختلفة وغير معتمدة رسمياً. وآنذاك، سجّل 1:59:41 ساعة.
وهي المرة الرابعة التي يُتوج فيها كيبتشوغي بماراثون برلين وعادل بالتالي رقم الإثيوبي هايلي جبريسيلاسي في ماراثون العاصمة الألمانية.
ولدى السيدات، كان الفوز من نصيب الإثيوبية تيغيست أسيفا بزمن ساعتين و15 دقيقة و37 ثانية في ثالث أفضل توقيت في التاريخ.