أعلنت سيرينا وليامس أمس الاثنين (4 حزيران/يونيو) انسحابها من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس ثاني البطولات الأربع الكبرى، لتحرم الإصابة جمهور كرة المضرب من متابعة مباراة مرتقبة بين شارابوفا وليامس، فيما واصل الإسباني رافايل نادل المصنف الأول عالمياً مضيه قدماً بحثاً عن لقبه الـ11 في البطولة الفرنسية.

وقبل دقائق من المباراة، جاء إعلان الأميركية (36 عاماً) انسحابها بسبب إصابة في «العضلات الصدرية» والتي تعرضت لها في الدور الثالث حين واجهت الألمانية جوليا غورغيس، موضحة بعد ذلك أنها باتت غير قادرة على إرسال الكرة. وأعربت اللاعبة عن خيبة أملها لعدم قدرتها على استكمال مشوارها في البطولة، وقالت: «لقد تخليت عن وقت طويل مع ابنتي وعائلتي من أجل هذه اللحظة، من الصعب جداً أن أجد نفسي في هذا الوضع». يذكر أن سيرينا غابت عن الملاعب بسبب الحمل والولادة وكانت آخر مشاركة لها في البطولات الكبرى في أستراليا العام الماضي، وكانت وليامس قد تُوّجت بلقب رولان غاروس ثلاث مرات (2002ــ2013ــ2015).
وتأهلت شارابوفا إلى الدور الربع النهائي بعد هذا القرار لتواجه الإسبانية غاربيني موغورتسا الثالثة وبطلة 2016 (على حساب سيرينا) والتي تغلبت على الأوكرانية ليزيا تسورينكو. وتعدّ مشاركة شارابوفا الأولى في رولان غاروس منذ عام 2015 بعد إيقافها بسبب المنشطات، وسبق للروسية أن توجت بلقب 2012ــ2014. والتقت شارابوفا وسيرينا 21 مرة سابقة، كان التفوق فيها للأميركية بفوزها 19 مرة، منها 18 توالياً، أما المباراة الأخيرة بينهما فكانت في ربع نهائي بطولة أوستراليا 2016 حين خاضت شارابوفا آخر مباراة لها قبل إيقافها بسبب المنشطات.

حقق نادال فوزه الـ83 في رولان غاروس مقابل هزيمتين فقط(أ ف ب )

في سياق متصل، واصل رافييل نادال المصنف الأول مشواره في رولان غاروس ببلوغه ربع النهائي بعد الفوز السهل على الألماني ماكسيميليان مارترر (70) 6ــ3، 6ــ2، 7ــ6 (7ــ4). وبلغ نادال الدور الربع النهائي للمرة الثانية عشرة في رولان غاروس ليعادل الرقم القياسي الذي حققه الصربي نوفاك ديوكوفيتش بتغلّبه على الإسباني فرناندو فرداسكو الأحد الماضي (3 حزيران/يونيو).
ولم يجد نادال صعوبة في تخطّي عقبة الألماني في أول مواجهة بينهما، فحسم المجموعتين الأولى والثانية بسهولة 6-3 و6-2، قبل أن يواجه صعوبة في المجموعة الثالثة حيث احتاج إلى شوط فاصل، ليحسم المباراة لصالحه في ساعتين و30 دقيقة. وحافظ نادال على سجله خالياً من خسارة أي مجموعة في تاريخ مشاركاته في رولان غاروس، معززاً رقمه الشخصي من حيث عدد المجموعات المتتالية التي فاز بها (37)، واقترب من الرقم القياسي الذي سجله السويدي بيورن بورغ (41) بين 1979 و1981.
هكذا، حقق نادال فوزه الـ83 في رولان غاروس مقابل هزيمتين فقط (الدور الرابع 2009 أمام السويدي روبن سودرلينغ، وربع نهائي 2015 أمام ديوكوفيتش، علماً أنه انسحب في الدور الثالث في 2016 بسبب الإصابة). وهو الفوز الـ 234 لنادال في البطولات الكبرى، حيث بات يحتل المركز الثالث في تاريخ اللعبة في عدد الانتصارات بعد السويسري روجيه فيدرر (332) وديوكوفيتش (244). ويلتقي نادال في ربع النهائي الأرجنتيني دييغو شفارتسمان الحادي عشر والفائز على الجنوب افريقي كيفن اندرسون السادس 1ــ6، 2ــ6، 7ــ5، 7ــ6 (7ــ0)، 6-2.
وبلغ الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الخامس (29 عاماً) الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ ستة أعوام، بفوزه على الأميركي جون ايسنر التاسع 6ــ4، 6ــ4، 6ــ4، في مباراة ارتكب فيها الأرجنتيني 14 خطأ مباشراً.