أعلن نادي ميلان الإيطالي الثلاثاء التقدم بمراجعة لدى محكمة التحكيم الرياضية (كاس) الخميس بشأن قرار منعه من المشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) الموسم المقبل، لمخالفته قواعد اللعب النظيف.

وقال ناطق باسم المحكمة إن محامين وممثلين عن النادي الإيطالي وممثلين عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) سيحضرون إلى مقرها في لوزان.
وتوقع الناطق باسم المحكمة صدور القرار في شأن المراجعة في غضون 24 ساعة من تاريخ انعقاد الجلسة الأولى.
وقررت هيئة الرقابة المالية على النوادي في الاتحاد الأوروبي في 27 حزيران/يونيو الماضي استبعاد نادي ميلان الإيطالي من أي مسابقة أوروبية يتأهل إليها في الموسمين المقبلين عقب مخالفته قواعد اللعب المالي النظيف.
هذا وقد سيطر صندوق إيليوت الأميركي 11 تموز/يوليو على النادي وضخ مبلغ 50 مليون يورو لتأمين «استقرار مالي» بعد فشل المستثمر الصيني لي يونغ هونغ في تسديد الديون المستحقة، علماً أنه امتلك النادي خلفاً لسيلفيو برلوسكوني في 13 نيسان/أبريل 2017 مقابل 740 مليون يورو.