يسعى تشلسي الإنكليزي إلى تمديد عقد لاعبه نغولو كانتي، لاعب منتخب فرنسا وبطل كأس العالم في روسيا 2018، وتأتي هذه الخطوة بهدف قطع الطريق أمام بطل فرنسا باريس سان جيرمان الذي يودّ ضم كانتي إلى صفوفه. وبحسب تقارير صحافية بريطانية، فإن تشلسي يرغب في تمديد عقد لاعبه لخمسة مواسم.

وجاء في التقارير أنه في حال وافق كانتي (27 عاماً) على تمديد عقده مع فريق «البلوز»، فسيتقاضى 290 ألف جنيه استرليني أسبوعياً .
وينص العقد الحالي لكانتي الذي يمتد حتى عام 2021 على أن يتقاضى 150 ألف جنيه استرليني اسبوعياً، وفي حال تم توقيع عقد جديد فسيتضاعف راتبه بهدف إبقائه في لندن، وبالتالي منعه من الانتقال إلى صفوف النادي الباريسي المملوك من شركة قطر للاستثمارات الرياضية الذي أبدى اهتمامه بالتعاقد معه.
ويأمل فريق تشلسي الذي عين المدرب الايطالي ماوريتسيو ساري خلفاً لمواطنه أنطونيو كونتي، أن يحتفظ بلاعبه الذي قدم أداءً جيداً مع منتخب «الديوك» في المونديال الروسي.
وأسهم كانتي في فوز تشلسي بلقب الدوري الانكليزي الممتاز موسم 2016 ــ 2017 وبكأس إنكلترا 2018 تحت إشراف كونتي، بعدما انضم الأول إلى الفريق «اللندني» قادماً من ليستر سيتي مقابل 32 مليون جنيه استرليني. أما على الصعيد الفردي، فتوّج معه بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي.
ولعب كانتي دوراً مهماً في إحراز فريق ليستر «المتواضع»، إذا صح التعبير، لقب الدوري في 2016، في إحدى كبرى المفاجآت الكروية عندما كان يلعب تحت إشراف المدرب الايطالي كلاوديو رانييري.
وينحدر كانتي من أصول مالية، أما مسيرته فلم تشهد الكثير من الانتقالات، حيث بدأ مسيرته في فرنسا مع فريق بولوني قبل أن ينتقل إلى كاين بعدها إلى ليستر سيتي في 2015.