قرر المدرب لويس أنريكي التخلي عن مهماته كمدرب لمنتخب إسبانيا لكرة القدم لأسباب عائلية، وسيحل بدلاً منه مساعده روبرت مورينو، بحسب ما أعلن رئيس الاتحاد الإسباني لويس روبياليس. وقال روبياليس في مؤتمر صحافي دعي إليه على عجل في مقر الاتحاد في لاس روساس بضواحي مدريد، «أبلغنا لويس أنريكي أنه لن يستمر كمدرب. قرر الاتحاد الإسباني منح ثقته لروبرت كمدرب».

وتولى أنريكي (49 عاماً) الإدارة الفنية للمنتخب عقب الخروج من الدور ثمن النهائي للمونديال الروسي الصيف الماضي، لكنه غاب عن وظيفته منذ آذار/ مارس الماضي «لأسباب عائلية قاهرة» بحسب الاتحاد الإسباني.