اعتبر نجم بايرن ميونيخ ومنتخب المانيا لكرة القدم سيرج غنابري أن زميله في النادي البافاري توماس مولر يستحق "احتراماً أكبر" بعد الدور الثانوي الذي بات يلعبه في صفوف الفريق، لا سيما بعد انتقال البرازيلي فيليبي كوتينيو قادماً من برشلونة على سبيل الإعارة. وقال غنابري في مؤتمر صحافي مع منتخب بلاده في دورتموند، يوم أمس الجمعة، في ما بدا انتقاداً مبطّناً لمدربه الكرواتي نيكو كوفاتش "حقق توماس كل شيء، وهو يستحق احتراماً أكبر".

وكان مولر صرّح لمجلة "كيكر" الالمانية، الاربعاء، أنه ليس سعيداً بعد بقائه أسير مقاعد الاحتياطيين في مباريات فريقه الخمس الاخيرة، وسط تقارير عن امكانية رحيله خلال سوق الانتقالات الشتوية في كانون الثاني/يناير المقبل. وفي العادة، يرفض اللاعبون الرد على اسئلة تتعلق بأنديتهم خلال وجودهم مع المنتخب الوطني، لكن غنابري شذَّ عن القاعدة بقوله "من الصعب تصور بايرن ميونيخ من دون مولر". واضاف "ما هو واضح أن أي لاعب لا يلعب كثيراً يشعر بعدم الرضا". وفضّل كوفاتش الاستعانة بكوتينيو كلاعب وسط مهاجم وراء الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي.
وكان مولر انضم الى صفوف بايرن ميونيخ عندما كان لا يزال في المدرسة، وقد خاض في صفوفه قرابة 500 مباراة سجّل خلالها 186 هدفاً وأسهم في إحرازه لقب الدوري المحلي 8 مرات ودوري ابطال اوروبا مرة واحدة عام 2013.