سرّبت الصحافة البريطانية صورة من داخل الملعب الذي يحتضن تدريبات تشيلسي تظهر فيها لائحة عقوبات قاسية وغرامات مالية يفرضها المدرب الإنكليزي فرانك لامبارد على لاعبي «البلوز».


ولجأ لامبارد إلى سياسة تطبيق العقوبات على لاعبي تشيلسي من أجل إجبارهم على الوصول لأقصى درجة من الانضباط والالتزام كون مُعظم الفريق من اللاعبين الشباب الذين لا يملكون الخبرة لفعل ذلك من دون قيود.

وقد نجح المدرب الإنكليزي حتى الآن في مهمته، إذ استطاع قيادة الفريق لحصد 26 نقطة في المركز الثالث من جدول الترتيب بفارق الأهداف عن ليستر سيتي.

وجاءت لائحة العقوبات كالآتي:

1- التأخر عن موعد المباراة أو مغادرة الفريق الأول (2,500 جنيه إسترليني).

2- التأخر عن موعد التدريب المعلن عنه (2,500 جنيه إسترليني).

3- التأخر في تدريبات النادي التي تسبق التدريبات العادية (ألف جنيه إسترليني).

4- التأخر عن مواعيد الاستشفاء (2,500 جنيه إسترليني).

5- التأخر عن مواعيد اجتماعات الفريق (500 جنيه إسترليني عن كل دقيقة).

6- التأخر عن بدء التدريبات (20 ألف جنيه إسترليني).

7- رنة الهاتف المحمول خلال تناول الوجبات مع الفريق أو الاجتماع (ألف جنيه إسترليني).

8- ارتداء الملابس/ الأدوات غير المناسبة خلال سفر الفريق، أو أيام المباريات (1000 جنيه إسترليني).

9- التخلف عن العودة في حافلة الفريق بعد انتهاء المباريات، من دون إخطار قبلها بـ 24 ساعة يقدم إلى المدير الفني أو حتى مساعده (5000 جنيه إسترليني).

10- رفض المشاركة في الواجبات المجتمعية/ المؤسسية (5 آلاف جنيه إسترليني).

11- عدم تقديم ما يفيد بالتعرّض لإصابة أو مرض قبل الحصول على إجازة، أو حتى قبل ساعة ونصف من موعد بدء التدريبات (10 آلاف جنيه إسترليني).

12- التأخر عن مواعيد الفحوصات الطبية (2,500 جنيه إسترليني).

()