انتقد رئيس حزب العمّال البريطاني جيريمي كوربين أسعار التذاكر المرتفعة لمباريات كرة القدم في الدوري الإنكليزي الممتاز.


وتحدّث كوربين عن ضرورة الضغط على أندية الدوري الممتاز لبذل المزيد من الجهد في ما يتعلق بأسعار التذاكر المرتفعة، والتي يقول إنها باهظة الثمن بالنسبة إلى مجتمعات الطبقة العاملة.

وقال كوربين، وهو أحد مشجّعي نادي آرسنال: «أشعر بالإحباط الشديد من تكلفة لعبة كرة القدم، وتكلفة الذهاب إلى المباريات، وتكلفة التذاكر الموسمية، والطريقة التي يتم بها تقريباً استبعاد مجتمعات الطبقة العاملة، وخاصة في أندية الدوري الإنكليزي الممتاز».

وتابع رئيس الحزب المعارض: «أنا أفهم مسألة ارتفاع أجور اللاعبين والتكاليف المترتبة عليها. لكننا نريد أن يتم إنفاق خمسة في المئة من عائدات الدوري الإنكليزي الممتاز على كرة القدم ذات الدرجة الأدنى، وبالتالي لا يتم إنفاقها في دوري التشامبيونشيب أو الدرجة الأولى أو الثانية، بل أقل من ذلك: كرة القدم على مستوى القاعدة الشعبية».

وفي حديثٍ له بعد تجمّع لحزب العمال في ليفربول، أعرب كوربين عن إعجابه بالنموذج الألماني لجهة ملكية المشجعين لأندية كرة القدم، قائلاً: «ألمانيا لديها نموذج كرة قدم أفضل وأكثر ديمقراطية، وهو ناجح للغاية. أنا مهتم جداً بنموذج بايرن ميونيخ وغيرها».

وأكمل: «إنّ إشراك المشجعين في كرة القدم في ألمانيا أفضل بكثير، لأنه على الرغم من أنّ جميع المشجعين لديهم آراء مختلفة حول كرة القدم، فإنّ بعضهم أشخاص ماهرون للغاية، ولديهم دراية كبيرة، ويمكن أن يجلبوا الكثير من الخير للنادي».