شارك عدد من اللاعبين العرب مع فرقهم الأوروبية في الجولة السادسة ضمن دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا مساء الثلاثاء والأربعاء، نقدم أبرز ما قدّموه في الجولة.


قاد يوسف العربي أولمبياكوس اليوناني، إلى فوزٍ مهمٍ على ضيفه النجم الأحمر بلغراد بهدفٍ من دون رد، سجّله في الدقيقة 87 من ركلة جزاء، ليؤمّن تأهّل فريقه إلى الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" بعدما حجز المركز الثالث.

الجزائري رياض محرز شارك في المباراة التي فاز فيها فريقه مانشستر سيتي على مضيّفه دينامو زغرب (4-1)، وصنع هدف التعادل في الدقيقة 34. فوزٌ عزز مكان الفريق الإنكليزي في صدارة المجموعة، بعدما كان ضمن التأهّل سابقاً.

في المقابل تلقّى غلطة سراي التركي الذي يلعب له لاعب الوسط يوسف بلهنده، خسارةً كبيرةً أمام باريس سان جيرمان (5-0)، ليُنهيَ مشواره بنقطتين فقط، دون أن يستغلّ خسارة كلوب بروج أمام ريال مدريد، ليصعد إلى المركز الثالث بدلاً من منافسه.

وكان المهاجم المصري محمد صلاح قاد ليفربول حامل اللقب، إلى الفوز على سالزبورغ بهدفين من دون رد، سجّل ثانيهما، أول أمس الثلاثاء، ليتأهّل الفريق الإنكليزي عن المركز الأوّل.

الفرحة غابت عن أياكس أمستردام الهولندي، الذي يلعب ضمن صفوفه حكيم زياش ونصير مزراوي، بعدما سقط أمام ضيفه فالنسيا الإسباني بهدفٍ دون رد، ليخفق بالتأهّل إلى الدور الثاني، مكتفياً بالوصول إلى الدوري الأوروبي.

أمّا المغربي عادل تاعرابت، فتأهّل رفقة فريقه بنفيكا إلى الدوري الأوروبي، عقب التغلّب على زينيت الروسي بثلاثة أهدافٍ من دون رد، متفوّقاً عليه بفارق الأهداف.

مواطن الأخير أشرف حكيمي شارك في المباراة التي فاز فيها فريقه بروسيا دورتموند على سلافيا بلاغ (2-1)، ليتأهّل عن المركز الثاني من المجموعة التي تصدّرها برشلونة.