أكدت وزارة الدفاع الروسية، أمس، أنّ 3 سفن حربية جديدة ستنضم قريباً إلى التشكيل العملياتي التابع للأسطول الحربي في البحر الأبيض المتوسط. وأفادت مصادر لقناة «روسيا اليوم» بأنّ إحدى السفن ستزور، قبل انضمامها إلى التشكيل، ميناء طرطوس السوري.

وأوضحت الوزارة أن الطراد الصاروخي «موسكو» وسفينة الإنزال الكبيرة «نيكولاي فيلتشينكوف» وسفينة الحراسة «سميتليفي» ستنضم إلى التشكيل في الفترة بين 15 و17 أيلول. وذكرت مصادر عسكرية روسية أنّ سفينة الإنزال الكبيرة التي تقلّ على متنها وحدة من مشاة البحرية، ستنفذ مهمات قتالية في مناطق محددة شرق البحر الأبيض المتوسط.
من ناحية أخرى، أكد مصدر في قاعدة «نوفوروسيسك» البحرية، أن السفينة ستتوجه الى ميناء طرطوس لنقل عتاد عسكري إلى هناك. وأكد المصدر أن سفينة الحراسة «سميتليفي» سترافق سفينة الإنزال، إلا أنها لن تدخل الميناء، بل ستنتظر حتى تفريغ حمولة المركز الروسي للتأمين المادي والتقني في ميناء طرطوس، لتتوجه السفينتان بعد ذلك شمالاً لتنضمّا إلى مجموعة السفن الروسية المنتشرة في شرق البحر الأبيض المتوسط.
(الأخبار)