أسس علماء من أكسفورد في بريطانيا شركة جديدة تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية لتطوير استخدام العلاج الجيني في معالجة العمى، واستثمرت منظمة ويلكم ترست الطبية الخيرية 12 مليون جنيه استرليني (20 مليون دولار) في الشركة الجديدة.


وقالت الشركة، وتدعى نايتستاركس، إنها تعتزم تطوير وبيع علاجات لضمور شبكية العين الذي يؤثر في الرؤية، من خلال استكمال العمل الذي بدأ في مختبر نوفيلد لطب العيون بجامعة أكسفورد.
وكان باحثون يقيمون في أكسفورد قد أعلنوا قبل أسبوعين أن تجربة سريرية في مراحلها الأولى لاختبار استخدام العلاج الجيني أظهرت نتائج مبشرة لدى عدد من المرضى المصابين بتنكس المشيمية، وهي مرحلة متأخرة من العمى.