تنوي شركة «ياهو» إطلاق خدمة شبيهة ومنافسة لخدمة «يوتيوب». وعملت ياهو في الفترة الأخيرة على جذب نجوم يوتيوب إلى خدماتها الجديدة، وذلك من خلال العروض المالية التي قدمتها لمنتجي هذه القنوات والفيديوهات على الموقع.


ويشكو أصحاب القنوات المهمة على يوتيوب، أنهم لا يجنون ما يستحقونه من مال مقابل أشرطة الفيديو التي يقدمونها. وأعلنت ياهو أنها ستدفع لأصحاب الفيديو أكثر مما تدفعه يوتيوب، وذلك من خلال تحسين عائدات الإعلانات او من خلال تقديم معدل مضمون من الإعلانات لمقاطع الفيديو الخاصة بهم. وستطلق الشركة على خدمة الفيديو الجديدة «ياهو سكرين» ومن المتوقع أن تنطلق خلال الأشهر القليلة المقبلة.