تعتزم شركة سامسونغ إطلاق جهاز للرأس بتقنية الواقع الافتراضي شبيه بجهاز «أوكلوس رفت» الخاص بشركة فيسبوك، وذلك في معرض «جمعية الفرنشايز الدولية» IFA في أيلول المقبل، وفق ما نقل موقع مختص بأخبار أجهزة سامسونغ. فقد كشف موقع SamMobile أن الجهاز سيدعى Gear VR وسيعرض إلى جانب جهاز «غالاكسي نوت 4». وقال التقرير: «بدلاً من تطوير جهاز للرأس مستقل بالكامل، طوّرت سامسونغ تصميماً باستخدام وحدات مستقلة تسمح للمستخدم بأن يربطه بجهاز آخر من نوع غالاكسي باستخدام USB 3.0».


وكان موقع Engadget قد نقل في أيار الماضي أن سامسونغ تقوم بتطوير جهاز الرأس بتقنية الواقع الافتراضي يضم شاشة من نوع OLED ويستفيد من المواصفات العالية لهواتف سامسونغ وأجهزتها اللوحية. ويقول موقع SamMobile أن جهاز سامسونغ للواقع الافتراضي يجرى تطويره بالتعاون مع Oculus VR التي تطور «أوكلوس رفت». وكانت شركة فيسبوك قد اشترت شركة Oculus VR في آذار الماضي.