أعلنت روسيا، أمس، أن المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن تقليص الترسانات الهائلة للأسلحة النووية «تمضي قدماً وبصورة بنّاءة» قبيل زيارة الرئيس باراك أوباما إلى موسكو في تموز. وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (الصورة)، أندريه نسترينكو، أنه «توجد عملية تفاوض نشطة تجرى حالياً لصياغة اتفاق يحل محلّ اتفاقية خفض الأسلحة الاستراتيجية. وهي بنّاءة». وأضاف أن «الجولة المقبلة من المفاوضات ستجرى يومي 23 و24 حزيران في جنيف».

(رويترز)