اعترف الرئيس الأميركي جورج بوش، في مقابلة مع تلفزيون «أي بي سي» الأميركي أمس، بأنه وصل إلى السلطة وهو «غير مستعدّ للحرب»، مشيراً إلى أنّ أكثر ما يجعله يشعر بالندم هو «الفشل الاستخباري الأميركي في العراق». غير أنه رفض تأكيد ما إذا كان سيلغي قراره بغزو بلاد الرافدين في 2003 لو أدرك أن نظام صدّام حسين لم يكن يملك أسلحة دمار شامل. وعن أبرز «الإنجازات» التي ادّعى أنه حققها في ولايتيه، أجاب بحزم «إبقاء الولايات المتحدة آمنة وبعيدة عن المخاطر».

(أ ف ب)