ذكرت صحيفة «صنداي تلغراف» البريطانية، أمس، أن «حزب العمال البريطاني الحاكم يخوض حالياً حرباً أهلية، جرّاء مساعي نوابه المتمردين لإزاحة زعيمه غوردون براون، من خلال إثارة عصيان ضده في مجلس الوزراء». وأشارت إلى أن «45 نائباً عمالياً يعدّون للتحرك ضد براون، ووضعه تحت ضغوط هائلة قبل انطلاق أعمال المؤتمر السنوي للحزب السبت».

(يو بي آي)