بعد يومين من إعادة انتخابه، وفرض واشنطن عقوبات اقتصادية جديدة على بلاده، أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أمس، طرد القائم بالأعمال الأميركي في كراكاس، وهو أعلى موظف دبلوماسي يمثِّل واشنطن.

وقال الرئيس الاشتراكي في خطاب في المجلس الوطني: «أعلنتُ القائم بأعمال الولايات المتحدة شخصاً غير مرغوب فيه، وأُعلن أنه سيغادر خلال 48 ساعة»، مؤكداً «رفض» العقوبات الأميركية.