تعتزم بريطانيا وألمانيا التعاون مع بعضهما البعض في مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك المجابهة المشتركة للتحديات الروسية، وفقاً لوزير خارجية بريطانيا، دومينيك راب، الذي أعلن عن ذلك اليوم، عقب اجتماعه مع وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، في لندن، على هامش اجتماع مجموعة «السبع».


وقال راب عبر «تويتر» إن «المملكة المتحدة وألمانيا متحدتان لمواجهة مجموعة من التحديات العالمية، بما في ذلك تغير المناخ، ومكافحة الأنشطة الروسية المعادية ودعم تعليم الفتيات. التقيت اليوم مع هايكو ماس لمناقشة كيف يمكننا إحراز تقدم حقيقي في هذه القضايا الحيوية».



ويُعقد الاجتماع العام لوزراء خارجية دول مجموعة السبع في لندن وتتولى رئاسته ألمانيا هذا العام. وبالإضافة إلى وزراء خارجية الدول السبع، بريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا واليابان، تمّت دعوة وزير خارجية الاتحاد الأوروبي، وممثلي أستراليا والهند وكوريا الجنوبية وجنوب إفريقيا.