احتشد عدة آلاف من الأرمينيين في العاصمة يريفان، اليوم، لاستعراض تأييدهم لتحالف «إحياء أرمينيا» الجديد الذي أسسه الرئيس السابق، روبرت كوتشاريان، قبيل الانتخابات المبكرة المقررة الشهر المقبل.


ومن جهته، تعهّد كوتشاريان، في كلمة ألقاها أمام الآلاف من مؤيديه، بأن تحالفه «سيساعد في إنعاش الاقتصاد والتعافي من خسارة الدولة لأراضٍ داخل منطقة ناغورني قره باغ وحولها» بعد صراع استمر ستة أسابيع مع آذربيجان العام الفائت.

وسيشارك التحالف الجديد المُسمّى «إحياء أرمينيا» في الانتخابات البرلمانية المبكرة المقرر إجراؤها يوم 20 حزيران.

وقد أثار رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان مسألة الانتخابات المبكرة الشهر الفائت، عقب إعلان استقالته على خلفية الضغوط التي تعرّض لها بعد موافقته على وقف إطلاق النار مع قوات آذربيجان.

وقد قال باشينيان إنه اضطر إلى الموافقة على الاتفاق، الذي توسّطت فيه روسيا، لمنع مزيد من الخسائر البشرية والإقليمية.