أعلن الأرجنتيني ليونيل ميسي، عدم نيته اعتزال اللعب الدولي إلا بعد التتويج مع منتخب بلاده ببطولة كأس العالم لكرة القدم.

وأضاف: «دائماً ما كنت أحلم برؤية نفسي أرفع كأس العالم، بالتأكيد إنها ستجعل ملايين الأرجنتينيين سعداء».
وأوضح: «لقد فزت بأهم البطولات لكن طموحي ما زال كبيراً، لا أرغب في الاعتزال دون أن أكون بطلاً للعالم مع بلادي».
وناشدت الجماهير ميسي بضرورة اعتزال اللعب الدولي عقب نهاية منافسات المونديال، معللة ذلك بأنه لم يقدم العرض المنتظر منه في مباراتي آيسلندا وكرواتيا، حيث أنها كانت تضع آمالاً كبيرة عليه في المونديال.
وخسر ميسي مع التانغو نهائي كوبا أميركا أعوام 2007 و2015 و2016 وكان وصيفاً لمونديال 2014.
وتوّج ميسي مع برشلونة بالدوري الإسباني (الليغا) بواقع 9 مرات، وكأس السوبر المحلي بواقع 7 مرات، وكأس ملك إسبانيا بواقع 6 مرات، ودوري أبطال أوروبا (4 مرات)، وأخيراً بطولتي كأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية بواقع ثلاث مرات لكل منهما.
وللتأهل إلى ثمن النهائي، تحتاج الأرجنتين للفوز على نيجيريا غداً الثلاثاء، بشرط هزيمة أو تعادل آيسلندا مع كرواتيا.