سياسة

صفقة القرن: دعوة إلى حروب جديدة
ابراهيم الأمين

صفقة العصر، أو صفقة القرن. عناوين كبيرة يجري تقديمها للجمهور العربي عموماً، والفلسطيني خصوصاً، في سياق الحديث عن مبادرة عالمية تقودها أميركا، لإنتاج تسوية خاصة وعاجلة للصراع مع إسرائيل، علماً بأن القيّمين على الجهد الاساسي، من الولايات المتحدة الى اوروبا الى اسرائيل الى بعض الدول العربية، يقولون صراحة إن الهدف ليس معالجة أصل الصراع مع العدو، بل الحصول على «رشوة» في ملف فلسطين، تبرر الاعلان عن تطبيع وتعاون قائمين بين ممالك القهر في الجزيرة العربية وإسرائيل، إضافة إلى تطوير التعاون العلني وغير العلني في مواجهة دول وقوى محور المقاومة.

العدد ٣٢٨١
عون لفيلتمان: السلاح يحمي لبنان من العدوانية الإسرائيلية!

قال عون لغوتيريش إنّ هدف السلاح في لبنان ردّ العدوانية الإسرائيلية (دالاتي ونهرا)

مرّة جديدة، يعيد الرئيس ميشال عون «تصويب» عمل السياسية الخارجية، عبر التوضيح لـ«المجتمع الدولي» أنّ السلاح في لبنان سببه العدوّ الإسرائيلي الذي لا تردعه قرارات دولية

كلمة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة تركت أثراً بالغاً في الساحة اللبنانية، لا سيما حين قال إنّه «بكلفة توطين لاجئ في الولايات المتحدة، يمكننا مساعدة عشرة لاجئين في المناطق» القريبة من بلادهم، في إشارة غير مباشرة إلى نيّات الولايات المتحدة الأميركية في توطين اللاجئين السوريين في دول المنطقة (تحديداً لبنان والأردن)، عوض مساعدتهم على العودة إلى سوريا.

العدد ٣٢٨١
طرابلس «عصيّة» على القوات: ممنوع الدخول إلى مدينة رشيد كرامي!
ليا القزي

لا تزال التُربة الطرابلسية غير صالحة لزرع القوات اللبنانية. أمورٌ عدّة تُعرقل انطلاقة العمل السياسي والحزبي رسمياً. أما الأهم، فهو رفض معظم القيادات السياسية الطرابلسية، ومن بينهم حلفاء القوات، مدّ اليد إلى معراب انتخابياً، ما يضع عراقيل أمام ترشيحِ قواتيٍّ إلى الانتخابات النيابية

قد تُفتح أبواب دول العالم أمام رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، ولكنّه سيصل إلى طرابلس ليجد سوراً كبيراً عُلّقت عليه صورة رشيد كرامي، يمنعه من الدخول. يطرق علّه يجد من يفتح له، فيكتشف أنّ معظم فعاليات المدينة، ومنهم الذين تبنّوا ترشيحه إلى رئاسة الجمهورية، سيتركونه يندَه وحيداً. لا أحد من هؤلاء يجرؤ على تحدّي واستفزاز فئة كبيرة من أبناء طرابلس، ما زالوا يحملون ذكرى «الرشيد» أمانةً في أعناقهم، بصرف النظر عن موقفهم السياسي من ورثته.

العدد ٣٢٨١
القومي: تأجيل الحل بعد «استقالة» قانصو

تأجّلت جلسة المجلس الأعلى في الحزب السوري القومي الاجتماعي التي كان من المُفترض أن تُعقد أمس، لإيجاد حلّ للأزمة الداخلية، لا سيّما بعد أن أعلن رئيس «القومي» الوزير علي قانصو، في الجلسة السابقة، استعداده لتقديم استقالته من رئاسة الحزب، ولكنّه ربطها باستقالة رئيس المجلس الأعلى محمود عبد الخالق. وقد رُفض «العرض» من الفريق المُعارض داخل المجلس الأعلى.

العدد ٣٢٨١
المجلس الدستوري: أكثر من تأنيب للبرلمان والحكومة
نقولا ناصيف

بعد قرار 2014، قرار 2017 يفنّد مخالفة السلطات الدستور (مروان بوحيدر)

قد لا يكون البرلمان وقع في فخ قرار المجلس الدستوري شأن الحكومة. لم يعد قانون الضرائب موجوداً ولا حاجة الى ساحة النجمة لتصويب الخطأ. المشكلة الآن في السرايا: لا تقدر على ابطال قانون السلسلة النافذ، ولا على انقاذ قانون الضرائب بعد اعدامه

كان ينقص حكومة الرئيس سعد الحريري ومجلس النواب، معاً، سبب اضافي للتشكيك في صدقية احترامهما احكام الدستور. اضاف قرار المجلس الدستوري البارحة الى هاتين المؤسستين ازمة جديدة تزيد في وطأة سلسلة لم يكن اولها التنصل من اجراء انتخابات نيابية فرعية، ولا آخرها وضع العراقيل في طريق الانتخابات النيابية العامة المقررة في ربيع 2018، ناهيك بملفات لم يخلُ اي منها من رائحة فضيحة. ومع ان قرار المجلس الدستوري يخاطب مجلس النواب بالذات، كونه يبت طعناً في قانون اقره البرلمان، الا ان فحواه خاطب السلطة الاجرائية ايضاً. وعلى غرار ادانته، بالاجماع ايضاً، في قرار 28 تشرين الثاني 2014 كلا من السلطتين الاشتراعية والاجرائية حيال تمديد ولاية المجلس الحالي، ودَحَضَ حجج ذلك الخيار من خلال المبادئ الخمسة التي تضمنها، بدا في قراره الجديد امس يسلك المنحى نفسه. مقدار المسؤولية الدستورية المباشرة للبرلمان في التصويت على قانون عدّه المجلس الدستوري غير دستوري، حمل مضمون قراره اشارات سلبية مماثلة الى حكومة الحريري حيال فصلها الضرائب عن موازنة لا وجود دستورياً لها بعد، بغية تبرير تمويل سلسلة الرتب والرواتب.

العدد ٣٢٨١
لماذا أقرّ أيزنكوت بأن ردّ حزب الله يمنع العدوان؟
علي حيدر

لم يكشف رئيس أركان جيش العدو غادي أيزنكوت جديداً عندما أقرّ ضمناً بأن معادلة الردع التي فرضها حزب الله عبر التلويح بالرد المضاد، (وبتعبير أيزنكوت «المحافظة على الهدوء على جانبي الحدود») هي التي تحول دون أن يوسع الجيش الاسرائيلي دائرة اعتداءاته العسكرية باتجاه لبنان. مع ذلك، من المهم التذكير بأن أيزنكوت لم يكن الاول الذي أقرّ بهذه الحقيقة، فقد سبقه الى ذلك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قبل أكثر من سنة، عندما أعلن تبنّيه لمعادلة «هدوء مقابل هدوء» إزاء لبنان («الأخبار» ــ العدد ٢٩٥٢ الخميس ٤ آب ٢٠١٦)، ومعهما الكثير من الخبراء والقادة العسكريين والسياسيين في تل أبيب.

العدد ٣٢٨١
نقابة الصحافة تضغط على المصروفين من «سعودي أوجيه»: المس بالحريري ممنوع

وكأن موظفي شركة «سعودي أوجيه» المملوكة من الرئيس سعد الحريري لا يكفيهم سلب حقوقهم وتجاهل كل الجهات المعنية لمطالبهم منذ أكثر من عامين، حتّى صارت مشكلتهم في مكان آخر، وصاروا ممنوعين من ذكر اسم الحريري أو أيّ شخصية مستقبلية رسمية في خطاباتهم، إذ لم يمُر المؤتمر الصحافي الذي عقدته لجنة متابعة حقوق الموظفين في نقابة الصحافة أمس على خير.

العدد ٣٢٨١
طوني فرنجية: تحالفنا ثابت مع الكتلة الشعبية
نقولا أبورجيلي

فرنجية: انتهت مفاعيل الكلام عن اكتساح التيار والقوات لجميع المقاعد المسيحية (الوكالة الوطنية)

يسعى تيار المردة إلى التمدّد في معظم المناطق اللبنانية، لينزع عنه صبغة «التيار الشمالي». لا يُفصل البقاع الأوسط عن مُخطّطه. قبل أيام، كانت محطّة نشاط «المردة» في شتورا، حيث نظّم ورشة عملٍ حزبية بحضور طوني سليمان فرنجية وعددٍ من منسّقي «المردة» في البلدات البقاعية. «بين مجموعةٍ من الأحزاب والتيارت الكبيرة، لم نتوقع أن ينمو تيارنا بهذا الشكل في معظم المناطق اللبنانية، وتحديداً في زحلة والبقاع، بعد أن كان ينحصر نشاطنا في زغرتا والشمال»، قال فرنجية.

العدد ٣٢٨١
طلب السجن لمؤسّس صفحة «اتحاد الشعب السوري»
رضوان مرتضى

أراد هاني الحسين تدمير لبنان عبر فايسبوك. استغلّ قرار إلغاء ترخيص بالتظاهر ليُنشئ صفحة سمّاها "اتحاد الشعب السوري في لبنان" ويبدأ التحريض لإذكاء العنصرية وإشعال فتنة سورية لبنانية. يومها استهلّ مهمته بالإساءة إلى الجيش اللبناني عبر نشر صورة لقدمي جندي سوري ينتعل "جزمة عسكرية" وقربها صورة لقدمي جندي لبناني ينتعل "سكربينة نسائية"، قبل أن يُلوّح بتصادم مرتقب بين السوريين واللبنانيين جراء التأكيد أن التظاهرة لن تُلغى مهما كلّف الأمر.

العدد ٣٢٨١
مهلة المشنوق تكاد تنتهي: «طارت» البطاقة البايومترية!

مصادر الداخلية: إلغاء البايومترية يعطّل فرصة لتطوير الأحوال الشخصية (هيثم الموسوي)

مصير اعتماد البطاقة البايومترية في الانتخابات النيابية معلّق بجلسة مجلس النواب وإقرار تمويل الانتخابات، في جلسة لن تعقد قبل عشرة أيام على أقلّ تقدير، وهو ما يضع وزارة الداخلية أمام استحقاق صعب لإنجاز البطاقة في الموعد المحدّد. أكثر من طرف سياسي بات مقتنعاً بأن البايومترية «طارت»

مع استمرار السّجال حول البطاقة البايومترية كوسيلة للاقتراع في الانتخابات النيابية المقبلة، وبدء مراسم عاشوراء، تكاد تكون فرص إقرار مجلس النّواب تمويل الانتخابات النيابية قبل نهاية الشهر الحالي، معدومة.
وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، كان قد وضع مهلة للبدء بإجراءات تنفيذ مشروع البطاقات البايومترية (توقيع العقد مع الشركة المنفّذة، ثم البدء بجمع بيانات طالبي البطاقة بداية الشهر المقبل)، تمهيداً للمباشرة بإصدار البطاقات مطلع عام 2018.

العدد ٣٢٨٠
التعاون العسكري مع روسيا... أخيراً

أبرز ما أقره مجلس النواب أمس، كان تعديل اتفاقية التعاون العسكري بين لبنان وروسيا، بما يسمح للأخيرة بمنح الجيش اللبناني مساعدات عسكرية. والجدير بالذكر أن مشروع تعديل الاتفاقية كان مجمداً في لجنة المال والموازنة منذ عام 2012. وبعد أن أثارت «الأخبار» الأمر الأسبوع الماضي، أدرج الرئيس نبيه بري المشروع على جدول أعمال الجلسة التشريعية، وأُقرّ أول من أمس من دون نقاش ولا اعتراض. وكانت لجنتا الدفاع برئاسة النائب سمير الجسر، والشؤون الخارجية برئاسة النائب عبد اللطيف الزين، قد أقرتا عام 2012 تعديلاً يقضي بإضافة فقرة إلى الاتفاقية تنص على «تقديم روسيا المساعدة العسكرية والأمنية للبنان».

العدد ٣٢٨٠
أيزنكوت: لا نهاجم في لبنان... حفاظاً على الهدوء
يحيى دبوق

(أ ف ب)

في العادة المتبعة إسرائيلياً، يتحدث رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أو أحد ضباط الأركان العامة للجيش، بمناسبة رأس السنة العبرية التي حلت أمس، عبر مقابلات إعلامية ليطمئن الإسرائيليين إلى وضعهم الأمني، وإلى جاهزية الجيش الإسرائيلي واستعداده لمواجهة أي تحديات أو أخطار.

العدد ٣٢٨٠
«نحن هنا» تُطيح «أوعى خيّك»: عين القوات على المقعد الكاثوليكي في جزين
آمال خليل

يراهن القواتيون على اجتماع أصواتهم في مقابل تشتّت العونيين على 3 مقاعد (هيثم الموسوي)

تعلن القوات اللبنانية، غداً، ترشيحها عجاج حداد رسمياً عن المقعد الكاثوليكي في قضاء جزين، ضمن دائرة جزين ــ صيدا، في حفل يقام في معراب. من وحي شعار «نحن هنا» الذي يظلِّل احتفال الغد، حسمت القوات موقفها، فيما لم يبدأ التيار الوطني الحر بعد المرحلة الأخيرة من إجراءات اختيار مرشحيه إلى الانتخابات المقبلة

استبقت القوات اللبنانية اتخاذ حليفها التيار الوطني الحر قراره بشأن المقاعد الثلاثة في جزين (مقعدان مارونيان وواحد كاثوليكي)، التي يسيطر عليها منذ الانتخابات النيابية عام 2009. بعد البترون، نفذت القوات انفصالاً مباغتاً عن تحالف «إعلان النوايا»، علماً بأن رئيس التيار جبران باسيل كان قد لوّح بنية إعادة ملء المقاعد الثلاثة بمرشحين من برتقاليين.

العدد ٣٢٨٠
اشتباكٌ بين «الاشتراكي» و«الوطني الحر» في الشوف: ماذا يريد جنبلاط؟
محمد الجنون

خرج الاشتباك السياسي بين الحزب التقدمي الاشتراكي والتيار الوطني الحر، وتحديداً في الشوف، إلى العلن، وتُرجمَ في مواقف حادَّة للنائب علاء الدين ترو، استهدف خلالها وزيري الطاقة والمياه سيزار أبي خليل والبيئة طارق الخطيب. ورأى ترُّو أنَّ «وزراء الوطني الحر يعتقدون أنَّ وزاراتهم ملك أبوهم، ويدشنون مشاريع لم يقوموا بها، وكل ذلك بهدف حشد أصوات الناخبين».

العدد ٣٢٨٠
النسبية سترفع نسبة المشاركة إلى ما فوق الـ65%
كمال فغالي

توقع مشاركة 540 ألف ناخب من الممتنعين


(هيثم الموسوي)

اعتماد الصيغة النسبية يستدعي استشراف مدى تأثيرها بنسبة المشاركة في الانتخابية النيابية الآتية، التي ستشهد من دون أدنى شك نمواً بارزاً يجدر تقديره. ستحيي الصيغة النسبية لدى الناخب، مهما كان توجّهه السياسي ومنطقته وطائفته، وعياً لفعالية صوته، ما سيدفع الكثير من الناخبين الممتنعين سابقاً إلى المشاركة.
ففي وضع مماثل، إثر تعديل قانون الانتخاب في الدوحة عام 2008، ارتفعت مشاركة مسيحيي دائرة بيروت الأولى من 13 ألفاً إلى أكثر من 37 ألف مقترع، فيما تدنّت المشاركة في دائرة عكّار عام 2009، حيث امتنع الناخبون عن التصويت لأسباب متضاربة، فبدا لمسيحيي قوى 8 آذار أن مشاركتهم لا وزن لها، فيما رأى سنّة قوى 14 آذار أنّ مشاركتهم غير ضرورية للفوز. عوامل عدّة ستؤثّر في تقدير نسبة المشاركة هذه.

العدد ٣٢٨٠