عربيات

بغداد «تُثبّت» على أبواب أربيل: استعادة كامل محافظة كركوك

أربيل: أصبحت «البشمركة» خارج حدود كركوك، ولا يوجد أيّ تنسيقٍ مع القوات العراقية (أ ف ب)

خلا يوم أمس من أيّ دعوة محليّة إلى الحوار بين بغداد وأربيل؛ فالميدان كان «حامياً» مع استعادة بغداد كامل محافظة كركوك، بعملية سريعة حقّقت هدفها باستعادة ناحية ألتون كوبري. هذا التقدّم أتاح للقوات العراقية التثبيت على أبواب محافظة أربيل، وعودة فعلية إلى حدود «ما قبل 2003»، ومحاصرة مسعود البرزاني داخل محافظته، كهدفٍ مبطّن من عمليات «فرض الأمن» التي سحبت المرجعية الدينية وصف «الانتصار» عنها

بشكل رسمي، بات كامل محافظة كركوك في قبضة بغداد، أمس، بعد سيطرة القوات العراقية على ناحية ألتون كوبري (50 كلم جنوب أربيل)، آخر البلدات التي كانت تحت قبضة قوات «البشمركة» في المحافظة. سيطرة القوات العراقية على كامل كركوك تعني تراجع «إقليم كردستان» إلى حدود «ما قبل 2003»، وهو ما أعلنه قائد شرطة محافظة كركوك اللواء خطاب عمر، أمس، أن «القوات الأمنية الحكومية ستستقر عند خط يقع على بعد كيلومترين من محافظة أربيل»، وتحديداً عند الخط 36 شمال أربيل.

العدد ٣٣٠٤
«حرب» ابن سلمان على آل الشيخ: الفتوى لي!
دعاء سويدان

لا يزال محمد بن سلمان قادراً على السير على الحبال من دون أن يسقط (أرشيف)

يواصل وليّ العهد السعودي مساعيه لتحجيم الجناح الديني الحاكم في المملكة، ضمن موجبات رؤيته لـ«السعودية الجديدة». آخر خطواته في هذا المضمار إصدار قرار، مذيّل باسم والده الملك، بإنشاء هيئة لـ«التدقيق في الأحاديث النبوية». قرار يُعدّ علامة فارقة عمّا سبقه من خطوات، كونه يدفع بـ«كبار العلماء» نحو تهميش أنفسهم بأنفسهم، ويفتح الباب على توقعات بخطوات جديدة قد لا تسلم من العثرات

لم يكن الأمر الملكي السعودي بإنشاء هيئة للتدقيق في استخدامات الأحاديث النبوية، تحت مسمى «مجمع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود للحديث النبوي الشريف»، مفاجئاً. ذلك أن المسار الذي خطّه نجل الملك، ولي العهد، محمد بن سلمان، منذ اعتلائه سدة السلطة رئيساً لـ«مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية»، أنبأ بأن دائرة «الإصلاحات» ستتسع، في نهاية المطاف، لتطال الذراع الدينية للسلطة السياسية.

العدد ٣٣٠٤
قيادة «حماس» في إيران: غالبية الكوادر سيزورون طهران

للمرة الثانية في أقل من شهرين، وصل وفد قيادي من «حركة المقاومة الإسلامية ــ حماس» أمس، إلى الجمهورية الإيرانية، برئاسة نائب رئيس المكتب السياسي للحركة، صالح العاروري. وهي المرة الأولى التي يزور فيها العاروري طهران، بصفته الجديدة، فيما تأتي الزيارات الحمساوية المتكررة هناك ضمن المشهد الجديد الذي ترسمه الحركة لإعادة العلاقة مع طهران إلى ما كانت عليه قبل الأزمة السورية. وقالت مصادر قيادية في «حماس»، لـ«الأخبار»، إن «غالبية أعضاء المكتب السياسي للحركة وكوادرها سيزورون طهران في الشهور المقبلة».

العدد ٣٣٠٤
صدمة في مصر: أكثر من 50 قتيلاً من الشرطة

(آي بي ايه)

القاهرة ــ الأخبار
مواجهة مسلحة جديدة في مصر بعد أيام على «حرب الشوارع» في مدن شمالي سيناء، لكن هذه المرة في الداخل، مع حصيلة كبيرة فاقت حتى وقت متأخر من أمس 52 قتيلاً في صفوف الشرطة المصرية، وذلك في مواجهات دامية مع مجموعة مسلحة في إحدى المناطق الجبلية في منطقة الواحات الصحراوية (350 كلم جنوب غرب القاهرة).

العدد ٣٣٠٤
«حذرٌ» متبادل بين العراق و«الإقليم»

أربيل ترحّب بالعودة إلى «طاولة الحوار»


ترفض بغداد حصر إدارة المرافق في «الإقليم» بالموظفين الأكراد

يشي ترحيب أربيل بدعوة بغداد إلى الحوار وحلّ المسائل الخلافية بينهما، بأن تداعيات استفتاء الانفصال قد جُمّدت، وأن صفحةً جديدة ستفتح بين الطرفين. إلا أن الرسائل المبطّنة المتبادلة لها تفسيراتٌ أخرى، تؤكّد أن «الحذر» هو سِمَةُ تلك العلاقة التي تعمل بغداد على ضبطها، على قاعدة أن المرجعية الوحيدة ستبقى الحكومة الاتحادية

قبل إطلاقه عمليات «فرض الأمن» في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها، فجر الأحد الماضي، حرص رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي على انتهاج «نبرتين» في خطابه لأربيل، رئاسةً وحكومةً وجيشاً وشعباً. أراد من الأولى تحذير «إقليم كردستان» من تداعيات التمسّك بنتائج الاستفتاء وملوّحاً باستخدام القوّة «وفق ما تقتضيه الحاجة»، ومحاولاً في الثانية تطمين المكوّن الكردي إلى أن بغداد ليست في وارد «إقصائهم أو تهميشهم»، خاصّةً أن الحل النهائي لهذه الأزمة سيكون الحوار «دون قيدٍ أو شرط».

العدد ٣٣٠٣
العبادي يتلقّى دعوةً لزيارة الرياض

تلقّى رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أمس، الاتصال الثاني من الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، خلال ثلاثة أيام، «مباركاً للعراق حكومةً وشعباً الانتصارات المتحققة على الإرهاب»، ومؤكّداً رغبة بلاده في «تمتين العلاقات بين البلدين الشقيقين». كذلك وجّه دعوةً إلى العبادي لحضور الاجتماع التنسيقي الأول بين البلدين، والذي سيعقد في السعودية مطلع الأسبوع المقبل.

العدد ٣٣٠٣
قائد «حماس» في غزة: سأسهر على سلامة عباس

دخل في عامين من السلاح ما يفوق عشر سنوات


برّأت محكمة فلسطينية المجموعة التي كانت مع الشهيد باسل الأعرج من «النية الجرمية» (أرشيف)

مرة جديدة، يقدّم رئيس «حماس» في غزة، يحيى السنوار، تطمينات إلى «فتح»، واعداً بأنه سيتابع أمن محمود عباس وسلامته عند قدومه إلى غزة، ومشدداً على موقف حركته من المصالحة، كما أعلن تمسكها بالعلاقة مع إيران «الداعم الأكبر»

دعا رئيس حركة «حماس» في قطاع غزة، يحيى السنوار، «اللجنة المركزية لحركة فتح» و«اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية»، إلى عقد الجلسات المقبلة لهما في القطاع، وذلك برئاسة رئيس السلطة محمود عباس. وقال خلال لقائه وفداً من الشباب والإعلاميين في غزة أمس، «أنا شخصياً سأسهر على سلامة الرئيس عباس وراحته في حال زيارته القطاع»، مؤكداً جاهزية حركته «لتمكين حكومة الوفاق بالطريقة التي تراها مناسبة، لكننا طلبنا أن نتناقش في التفاصيل حتى نذلل العقبات».

العدد ٣٣٠٣
أردوغان للبرزاني: الدماء مسؤوليتك

أربيل تنتقم وتلغي انتخابات «الإقليم»


حصر العبادي أمن كركوك بـالشرطة المحلية وجهاز مكافحة الإرهاب (أ ف ب)

لم يجد مسعود البرزاني المعزول سياسياً في أربيل، سوى خصومه «المحليين» لإثبات وجوده، فبدا كالمنتقم منهم مع إعلان تأجيل انتخابات «الإقليم». وجاء ذلك في وقت توجّه فيه أردوغان بسلسلة جديدة من الانتقادات إلى أربيل

في ظل استعادة القوات العراقية للسيطرة الميدانية على معظم المناطق المتنازع عليها مع «إقليم كردستان»، انطلقت زعامة أربيل «البرزانية» في مسار يهدف إلى تقليص تداعيات أزمة الاستفتاء، ومحاولة لملمة أطراف المشهد السياسي المتفجّر بين مختلف الأطراف الكردية. وبدا هذا المسعى جلياً مع إعلان «مفوضية الانتخابات والاستفتاء في الإقليم»، أمس، تعليق إجراءات عملية الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، التي كان من المقرر إجراؤها في الأول من تشرين الثاني المقبل.

العدد ٣٣٠٢
الجيش العراقي يعلن استكمال «فرض الأمن»

للصورة المكبرة انقر هنا

أعلن الجيش العراقي، أمس، استكماله عملية «فرض الأمن» في محافظة كركوك والمناطق «المتنازع عليها»، ليُنهي بذلك وجود قوات «البشمركة» في تلك المناطق منذ عام 2014، حينما سقطت مدينة الموصل بيد «داعش»، وغيرها من المساحات الشاسعة من بلاد الرافدين.

العدد ٣٣٠٢
نتنياهو محبط: على العالم أن يساعد «الكرد» ضد الجيش العراقي
يحيى دبوق

إسرائيل هي الدولة الوحيدة التي جاهرت بتأييدها انفصال إقليم كردستان عن الدولة العراقية. أمس تبيّن أن إسرائيل هي أيضاً الدولة الوحيدة التي أعلنت عن إحباطها في أعقاب استعادة العراق جزءاً كبيراً من أراضيه وإفشال مخطط تقسيمه.

العدد ٣٣٠٢