ادب وفنون

معرض شامل ومتنوع تحتضنه «دار النمر»: فلسطين البوصلة و«الكلمة الرمز»
روان عز الدين

«شجرة زيتون» لعبد الرحمن قطناني (جذع شجرة وأسلاك شائكة ــ 90 سنتم ــ 2015)

منحوتات ولوحات وصور فوتوغرافية وتجهيزات لفنانين فلسطينيين وعرب من أجيال مختلفة بدءاً من منتصف القرن الماضي إلى اليوم. هكذا يمكن اختصار معرض «الكلمة الرمز: فلسطين» الذي تحتصنه «دار النمر» في مبادرة لدعم «مؤسسة الدراسات الفلسطينية». إذ سيُختتم بمزاد صامت علنيّ يعود ريعه لصالح المؤسسة التي انطلقت عام 1963

تحت عنوان «الكلمة الرمز: فلسطين: معرض فني ومزاد لدعم مؤسسة الدراسات الفلسطينية»، تحتضن «دار النمر للفن والثقافة» (كليمنصو ـــ بيروت)، معرضاً جماعياً لفنانين عرب، سيستمرّ حتى 28 شباط (فبراير) الحالي. يضمّ المعرض منحوتات ولوحات تشكيلية وصوراً فوتوغرافية وتجهيزات لفنانين من أجيال مختلفة بدءاً من منتصف القرن الماضي إلى اليوم. أما فلسطين التي تتصدر عنوان المعرض، فهي لا تعبّر عن مجمل اللوحات والقطع المعروضة، رغم أنّ عدداً وافراً منها يطال القضية الفلسطينية.

العدد ٣٣٩٨
الكباش مستمرّ بين الإعلام والقضاء: مارسيل غانم ينتظر مصيره!
زينب حاوي

هي المرة الثانية التي يمثل فيها الإعلامي مارسيل غانم أمام قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان، نقولا منصور، برفقة رئيس تحرير نشرات الأخبار في lbci جان فغالي، بصفته المدير المسؤول في المحطة. جاء ذلك بعد جلسة سابقة أقيمت في كانون الثاني (يناير) الماضي، حيث أجبر غانم على الحضور شخصياً، الى قصر العدل في بعبدا، بعيد إصدار القاضي منصور مذكرة إحضار بحقه، وإلزامه بالحضور شخصياً.

العدد ٣٣٩٨
مار ميشال المرّ... طريق المجد يبدأ من «حديث البلد»
زينب حاوي

حفلة «حفّ طناجر» وتصفية حسابات على mtv

من أصل ساعة وخمسين دقيقة، خُصّصت ساعة كاملة من الحلقة الأولى من الموسم الجديد من «حديث البلد» (الخميس ــ 21:30 على mtv)، أوّل من أمس لمقابلة رئيس مجلس إدارة المحطة ميشال المرّ. لقاء يمكن اختصاره بأنه يندرج ضمن تصفية الحسابات مع باقي المحطات المنافسة، على رأسها lbci و«الجديد»، كما أنّه مساحة ترويج واسعة لـ «قناة المرّ»، لا سيّما بعد صدور قرار «تبرئة» ميشال المرّ من ملف التخابر غير الشرعي.

العدد ٣٣٩٨
المتصهينون يلاحقون لورد حتى فلوريدا

في كانون الأوّل (ديسمبر) الماضي، استجابت مغنية البوب النيوزيلندية لورد (الصورة) لضغوط ومطالبات من قبل جمهورها وألغت حفلتها التي كانت مقرّرة في «إسرائيل» في الخامس من حزيران (يونيو) 2018. والشهر الماضي، أُعلن عن دعوى قضائية ستتقدّم بها مجموعة حقوقية إسرائيلية على مواطنتين من نيوزيلندا أقنعتا لورد باتخاذ هذا القرار من خلال رسالة إلكترونية مفتوحة.

العدد ٣٣٩٧
دار نشر بريطانية: كتب 2018 للنساء فقط

كلام الصورة: كاميلا شامسي وستيفان توبلر

قرّرت الكاتبة البريطانية كاميلا شامسي تحدي عالم الكتب، بنشر كتب للنساء فقط في عام 2018، لمواجهة ما ترى أنّه «ظلم للمرأة في عالم الأدب». لكن دعوة شامسي لم يلبها سوى ناشر واحد في مدينة شفيلد البريطانية، وهو دار «آند أذر ستوريز».

العدد ٣٣٩٧
فيصل خرتش يحصد «جائزة الطيب صالح»
خليل صويلح

فاز الروائي السوري فيصل خرتش (1952 ــ الصورة) بالمرتبة الأولى لـ «جائزة الطيب صالح للرواية» في دورتها الثامنة، عن روايته «أهل الهوى». وكانت لجنة تحكيم الجائزة قد أعلنت نتائجها في الخرطوم أمس، في حقول الرواية والقصة القصيرة والنقد.

العدد ٣٣٩٧
سوريا عروس الشرق وجوهرة التاريخ
بدر الحاج

كتاب مرجعي بالفرنسية من القرن التاسع عشر

عن «دار كتب للنشر»، صدر أخيراً «سوريا: أزياء وأسفار ومشاهد» (باللغة الفرنسية) بطبعة ثانية بعدما كانت الطبعة الأولى تعود إلى عام 1865. كتاب يجمع بين العنصر الجمالي والوثائقي، إذ كان باكورة الأعمال التي عرّفت العالم الغربي إلى أزياء منطقتنا خلال القرن التاسع عشر. ننشر هنا مقدمة الطبعة الثانية بقلم الكاتب بدر الحاج

نُشِر هذا الكتاب الاستثنائي في طبعة واحدة وصدرت منه 60 نسخة مرقّمة في إطار مشروع طموح تحت عنوان «المعرض العالمي للشعوب». وفي عام 1865، قدم الناشر الفرنسي شارل لالمان (1826-1926) السلسلة قائلاً:
«إليكم الخطة التي رسمتها لنفسي.
من خلال الصور، سنعيد إحياء الأزياء الوطنية التي تندثر بسرعة أمام الحضارة، ونخلّد ذكرى ما كان جميلاً وبهياً لأصحاب الذوق الرفيع والفنانين على حد سواء؛

العدد ٣٣٩٧
باراك وميشال أوباما... بورتريهان خارجان عن المألوف!

في تجربة هي الأولى من نوعها، نفّذ فنانان أميركيان من أصل أفريقي رسمي بورتريهاً للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما وزوجته ميشال، بطلب من متحف «ناشونال بورتريت غاليري» العريق في واشنطن المتخصص في عرض لوحات لكبار الشخصيات في التاريخ الأميركي، على أن يتم وضع صورة أوباما إلى جانب صور الرؤساء السابقين.

العدد ٣٣٩٦
سليمان زيدان نقل المغامرة إلى «أبراج»
نادين كنعان

مسرح جديد في بيروت مفتوح للشباب والمكرّسين


بدأ سليمان زيدان هذه التجربة بتشجيع من صديق كان شريكاً في المراحل الأولى (مروان بو حيدر)

على الرغم من ضعف التمويل وقلّة الدعم الرسمي، وُلدت في فرن الشبّاك (قضاء بعبدا) الشهر الماضي خشبة جديدة تهدف إلى تقديم نوع جديد من الفن، وتأمين مساحة عمل للطلاب، إلى جانب نشاط أكاديمي لتعليم التمثيل بأسلوب متطوّر

من رحم الواقع المأزوم الذي يعيشه المسرح اللبناني ومقاومة المشتغلين فيه بهدف البقاء على الرغم من قلّة الإمكانات المادية والدعم الرسمي، وُلد «مسرح أبراج». مغامرة ثقافية جديدة، انطلقت في 20 كانون الثاني (يناير) الماضي في الطابق الثاني السفلي من «سنتر أبراج» في فرن الشبّاك (قضاء بعبدا)، مع عرض افتتاحي لمسرحية «درس عمومي» للمخرج هشام زين الدين.

العدد ٣٣٩٥
بيار صادق... تاريخ لبنان بالكاريكاتور
زينب حاوي

«متحف سرسق» يحتضن 350 رسمة تمتد من الخمسينيات حتى 2013

طيلة نصف قرن ونيف من الزمن، تاريخ مسيرة بيار صادق (1938-2013)، لم يرد الفنان الراحل، التآلف مع آلة التكنولوجيا الحديثة في عمله الكاريكاتوري اليومي. حتى آخر أيام حياته، رفض الدخول الى هذا العالم. ظل وفياً الى ريشته، وألوانه، حتى بعد إدخاله الكاريكاتور المتحرك من الورق الى شاشة التلفزيون (lbci – 1985)، وريادته في هذا المجال، ورغم تطور هذا النمط عبر الزمن، وانتقاله الى شاشة «المستقبل» (2002).

العدد ٣٣٩٥