ثقافة وناس

محمد بكري... «متشائل» في بيروت

«دار النمر» و«المدينة» و «الأخبار» تحتفي بالممثل الفلسطيني

في مبنى أبيض ذي نوافذ مشغولة على طراز المشربيات، تستطيع من خلاله التفرج على قلب بيروت، افتتح أمس أسبوع «أيام فلسطينية». أيام سيحلّ فيها الممثل والمخرج المعروف محمد بكري، إبن قرية البعنة في الجليل الأعلى، ضيفاً بين أهله، الممنوع عن التواصل معهم. بكري الذي يعتبر واحداً من أبرز الفنانين الفلسطينيين على المستويين المحلي والعالمي، اعتبر في مؤتمر صحافي عقد أمس في «دار النمر للفن والثقافة» أن «فعل التطبيع مع العدو الصهيوني هو خيانة، والنقاش حوله مسألة مشينة ومرفوضة جملةً وتفصيلاً».

العدد ٣٢٨١ | محمد بكري... «متشائل» في بيروت
حيفا ــ بيروت ذهاباً وإياباً
بيار أبي صعب

مهما حاولنا أن نفهم، نحن الذين نعيش بعيداً عن مركز الجرح في قلب فلسطين التاريخيّة… وأيّاً كان التصاقنا بالتجربة الفلسطينيّة، وإلمامنا بأبعادها التاريخيّة والسياسيّة، الإنسانيّة والنضاليّة، منذ ما قبل النكبة، أي منذ «وعد بلفور» 1917، وثورة 1929، وثورة 1936… مهما بلغت درجة انخراطنا إلى جانب قضيّة الشعب الفلسطيني، على امتداد البلاد الممزّقة، بين سلطات واحتلالات، وعبر المنافي وبلدان الشتات.

العدد ٣٢٨١ | محمد بكري... «متشائل» في بيروت
أهلاً بكم في «أيام فلسطينية»
بيروت حمود

من مسرحية «المتشائل»

باستقرار العقرب عند السادسة مساء ينتهي العرض. يشير فعل «ينتهي» هُنا إلى أن الشاشة المعلقة بين جداري المسرح قد أصبحت بيضاء. مع ذلك، شيء ما على تلك الشاشة سيظل نافراً كجروح قديمة. فحتى بعدما تتوقفت الآلة عن إرسال الأمواج الضوئية، تظلّ الأصوات تنخر عميقاً وتتمدد إلى درجة تخالون أن تلك الشاشة ستنفجر.

العدد ٣٢٨١ | محمد بكري... «متشائل» في بيروت
السينما جزء من المعركة: إنّه الصبّار المتشبث بالأرض
عبدالرحمن جاسم

خلال المؤتمر الصحافي أمس في «دار النمر» (هيثم الموسوي)

لا يمكن الحديث عن تجربة محمد بكري (1953) الرائدة من دون الحديث عن فلسطينيي 1948 كتجربة حياة مختلفة. قد يتضايق فلسطينيو الداخل من هذا التصنيف ولو كان مقبولاً، خصوصاً إذا قورن بـ «فلسطينيي إسرائيل» أو «عرب إسرائيل»... تسميات يطلقها الكثير من جيرانهم العرب عليهم.

العدد ٣٢٨١ | محمد بكري... «متشائل» في بيروت
برنامج الاحتفالية

Hanna K (روائي ــ ١٩٨٣)
اليوم ــ س:20:30 ــ «مسرح المدينة»

أثار هذا الفيلم العالمي الذي وقعه السينمائي المرموق كوستا غافراس (تمثيل محمد بكري)، جلبة صهيونية حاولت الحؤول بينه وبين الشاشات. الشريط المشغول بحرفية عالية مثّل سلاحاً فتاكاً أطاح بجملة من المفاهيم الصهيونية المفبركة عن أرض الميعاد، وأظهر حقيقة المشهد المتشكل من غاز استعماري احتل الأرض وشعب يقاوم في سبيل استعادة حقه في الأرض. حاز السعفة الذهبية في «مهرجان كان» ١٩٨٤.

العدد ٣٢٨١ | محمد بكري... «متشائل» في بيروت
الكرملين ينفي التدخّل في نتائج الإنتخابات الأميركية

نفى الكرملين أن تكون للسلطات الروسية أي صلة بنشر إعلانات دعائية متعلقة بالسباق الإنتخابي الأميركي على موقع فايسبوك، مشدداً على أنّ «موسكو لم تهتم أبداً بمثل هذا النظام». وأوضح دميتري بيسكوف، الناطق الإعلامي باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنّه «لا نعرف من ينشر إعلانات دعائية في فايسبوك وكيف يتم ذلك. ولم نهتم بذلك أبداً، ولا صلة للجانب الروسي بهذا الموضوع»، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز».

العدد ٣٢٨٠
الدراما السورية تفتح «شبابيك» على osn
وسام كنعان

لم تتمكّن شركة «سما الفن» (سورية الدولية) من تسويق مسلسلها «شبابيك» (ورشة كتاب بإشراف بشار عباس وإخراج سامر البرقاوي)، حين سرت أخبار عن عرض مهم قدّم للشركة لشراء مسلسلها. هذا الأمر جعلها تحتفظ بالعمل الدرامي دون أن تعرضه حتى على محطتها الفضائية الخاصة «سما»، حسبما جرت العادة سابقاً مع الأعمال التي لا تسوّقها.

العدد ٣٢٨٠
شاهين يعود للحياة!

إختتم الجزء الاول من مسلسل «الهيبة» (كتابة هوزان عكو وإخراج سامر برقاوي) الذي عرض في رمضان الماضي بمقتل شاهين (عبدو شاهين)، إعتقد المشاهد أن شاهين لن يعود في الجزء الثاني من المسلسل المتوقّع عرضه في رمضان 2018. لكن كل التوقّعات كانت إيجابية بعودة شاهين للحياة.

العدد ٣٢٨٠
نوال الزغبي تفتتح «أبلة فاهيتا»

صحيح أن نوال الزغبي كانت معروفة في مصر منذ إنطلاقتها، لكنّ أداءها لتتر مسلسل «لأعلى سعر» (كتابة مدحت العدل وإخراج محمد العدل) الذي لعبت بطولته نيللي كريم وزينة وأحمد فهمي، ساعد في انتشار إسمها بشكل أوسع.

العدد ٣٢٨٠
كارول تتوّج الملكة

بعد إعتذار راغب علامة عن عدم إحياء سهرة «ملكة جمال لبنان» التي ستقام الأحد في كازينو لبنان - جونيه، إتفقت إدارة lbci مع كارول سماحة (الصورة) لتحلّ مكان الـ «سوبر ستار».

العدد ٣٢٨٠
الرقص ساعد إيما ستون في تجسيد بيلي جين كينغ

تقر إيما ستون (الصورة) بأنها لم تمارس أي رياضة لذا فعندما طُلب منها أن تجسد دور المصنفة الأولى على العالم سابقاً في رياضة التنس بيلي جين كينغ في فيلم Battle of the Sexes خاضت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار هذا التحدّي من زاوية أخرى هي الرقص. وقالت ستون «كنت أرقص لذا كانت حركة قدمي جيدة.

العدد ٣٢٨٠
عباس شاهين في «هيدا حكي»؟
ندى مفرج سعيد

في الموسم الماضي من «هيدا حكي» الذي يقدّمه عادل كرم على mtv، لم تستطع أديل أن تنقذ البرنامج الذي إستعان بها لفرادة لكنتها الشمالية النافرة، من الحدّ من تراجع نسبة المشاهدة. صاحبة اللهجة الكورانية (نسبة إلى الكورة شمال بيروت) سَطَع نجمها بتغريداتها الساخرة على تويتر، ولكنها كانت أحياناً تبالغ بإستخدام الكلمات النافرة بلهجتها. فقد كانت تعليقاتها تفتقر إلى فنّ السخرية، وجاءت شخصيتها وأفكارها متواضعة في فقرة «عادل وأديل»، ومشابهة لتلك التي عُرِفَ بها «أبو طلال» في برنامج «شي.أن.أن» على قناة «الجديد».

العدد ٣٢٨٠
مجلة الدراسات الفلسطينية: «حزيران بلا قتال» و«هبّة الأقصى»

(مروان بو حيدر)

«حزيران بلا قتال» و«هبّة الأقصى»، ملفّان تصدّرا العدد 112 من «مجلة الدراسات الفلسطينية» التي تصدر فصلياً عن «مؤسسة الدراسات الفلسطينية» في بيروت.

العدد ٣٢٨٠
بعد سبع سنوات انتظار... فيروز تُطلق «ببالي»

على الرغم من تردّد أنباء عن احتمال تأجيل طرحه حتى منتصف تشرين الأوّل (أكتوبر) المقبل، أبصر ألبوم فيروز الجديد «ببالي» قبل ساعات عبر متاجر إلكترونية ومنصات ستريمينغ، بعد سبع سنوات من طرح «إيه في أمل». وكان برنامج «ET بالعربي» قد نشر أخيراً معلومات عن خلافات بين الشركة المنتجة وريما الرحباني إبنة فيروز ومديرة أعمالها سـ «تحول دون صدور الألبوم المنتظر في 22 أيلول (سبتمبر) 2017».

العدد ٣٢٨٠
طوني وراغدة يجتمعان في «الحياة»
زكية الديراني

على عكس الصورة الضبابية في قناة «الجديد» حيث يقدّم برنامج «العين بالعين»، تبدو الرؤية واضحة أمام طوني خليفة (الصورة) الذي وقّع عقد عمل مع محطة «الحياة» المصرية.

العدد ٣٢٨٠