العمايري والجندي في «مطعم» مهند قطيش



عبد المنعم عمايري وديمة الجندي في مشهد من الشريط القصير
وسام كنعان

لا يزال مصير مسلسل «هواجس عابرة» للممثل والمخرج مهند قطيش غائماً، إذ لم يعلن حتى الآن عن بيعه لأي محطة تلفزيونية. ورغم إنجاز شارة مبشرة إلا أن العمل لم ير النور حتى الآن.

على كل الأحوال، يستمر نجم «أبناء القهر» في رحلة نضاله لانتزاع فرصه، إذ أنهى قبل أيام قليلة تصوير فيلمه السينمائي القصير «في مطعم صغير» (13 د) الذي كتب قصته بنفسه وتنتجه شركة 3000 vision الإماراتية لصاحبها سليم الذهبي، فيما تقاسم بطولته كل من عبد المنعم عمايري وديمة الجندي، وتم تصويره بالكامل في حارات دمشق القديمة، لتماهي الفكرة مع اللوكيشن الشامي العتيق، ولأهمية هذه الأماكن الأثرية للعمل الفني على مستوى الصورة والهوية البصرية. ومن المفترض أن يُنهي العمليات الفنية خلال أربعة أيام ليتمكّن من المشاركة في مهرجانات عربية وعالمية. في حديث مع «الأخبار»، يقول قطيش إنّه أنجز عملاً سينمائياً جديداً كلياً بالنسبة له، وأنّه سيكون فاتحة لمجموعة أعمال أخرى تندرج في السياق نفسه، وهي «أفلام غنائية تعتمد على أفكار بصرية وموسيقى تكون بديلة للحوار». ينطلق الشريط من الصور الشعرية المستمدة من قصائد كتبها الدكتور نور الله قدورة وسيلقيها سليم الذهبي ضمن الفيلم، إلى جانب الموسيقى التصويرية التي ألفها رضوان نصري.

يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر | [email protected]

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]