سياسة

الضرائب «الحميدة»: صفعة لـ«الهيئات الاقتصادية»

(هيثم الموسوي)

بعد 5 سنوات، صدّق مجلس النواب على قانوني سلسلة الرتب والرواتب والتعديلات الضريبية. في الحصيلة، نال العاملون في الدولة بعضاً من حقوقهم في تصحيح أجورهم المجمّدة منذ عام 1996، على الرغم من أن فئات كثيرة منهم خرجت مغبونة من هذه المعركة المديدة.

العدد ٣٢٢٩
الضرائب الجديدة لا تستهدف متوسطي الدخل وحدهم
ميسم رزق

كان لافتاً أن حماسة النائب سامي الجميّل خفتت أثناء مناقشة الأملاك البحرية (مروان طحطح)

تطوّع مجلس النواب في جلسته التشريعية أمس إلى فرض ضرائب جديدة. قسم من مواد هذه الضرائب أُقرَّ في جلسة عامة برئاسة فريد مكاري شهر آذار الماضي، بهدف تمويل سلسلة الرتب والرواتب (كان أبرزها زيادة الضريبة على القيمة المُضافة من 10 في المئة، لتُصبح 11 في المئة).

العدد ٣٢٢٩
القضاة يعتصمون دفاعاً عن امتيازاتهم
هديل فرفور

يعتكف القُضاة العدليون، اليوم، عن عملهم القضائي (باستثناء النظر في قضايا الموقوفين)، احتجاجاً على البنود المتعلّقة بالقضاء والواردة في سلسلة الرتب والرواتب التي أقرّها المجلس النيابي.

العدد ٣٢٢٩
أصحاب الحقوق في السلسلة: ربط النزاع
فاتن الحاج

السلسلة تشجع على الهروب من التعليم الأساسي الرسمي (هيثم الموسوي)

قانون سلسلة الرتب والرواتب المقر في المجلس النيابي، ترك ردود فعل متفاوتة في صفوف الأساتذة والمعلمين والموظفين والعسكريين على اختلاف فئاتهم ومواقعهم. بعض أصحاب الحقوق بدوا مقتنعين بأنّ «المسؤولين وفوا بوعودهم لجهة إعطائنا أفضل الممكن والمطلوب ربط النزاع بالباقي على قاعدة خذ وطالب»، في حين أن البعض الآخر، على رأسهم التيار النقابي المستقل، وصف ما حصل بـ«الجريمة المبرمجة التي ألحقت خسائر ببعض القطاعات الوظيفية نتيجة تخاذل الروابط والنقابات». وبين الموقفين ثمة قطاعات أو فئات شعرت بغبن نتيجة ما سمته «تمييز ولامساواة في التشريع سبّبا تناقضات داخلية وتضارب مصالح بين المشمولين بالقانون».

العدد ٣٢٢٩
آخر الوساطات يقودها أبناء عرسال
رامح حمية

شروط التلي متنوعة وحزب الله يكثِّف انتشاره العسكري في الجرود


لن يجري التفاوض بعد انطلاق المعركة إلا بالطريقة التي يريدها حزب الله (أ ف ب)

تتصاعد وتيرة الضغوط العسكرية والنفسية على مسلحي الجرود في عرسال، بالتوازي مع نشر حزب الله المزيد من المجموعات العسكرية في المنطقة المحيطة بمراكز تجمُّع المسلحين في الجانب السوري من الحدود، واستنفار إضافي أوسع لمنع أي محاولة من جانب المسلحين للفرار باتجاه الأراضي اللبنانية.

العدد ٣٢٢٩
الجيش يستعد للمواجهة: لسنا بحاجة إلى أمر

(هيثم الموسوي)

أوردت مصادر سياسية معنية بما يجري على الحدود البنانية السورية، مجموعة ملاحظات، في سياق تقدير ما سيكون عليه موقف قيادة الجيش اللبناني من المواجهة العسكرية التي تلوح في الأفق، إذا أصرت المجموعات المسلحة المحتلة لجرود عرسال على البقاء هناك. وأبرز هذه الملاحظات:
أولاً: ليس في الإمكان فصل الجرود اللبنانية لعرسال عن جرودها السورية، ولا فصل الجرود السورية واللبنانية عمّا يجري داخل سوريا. والحملة ليست بعيدة عن خطة توسيع مناطق سيطرة الجيش السوري الذي يثابر طيرانه على الإغارة يومياً، بوتيرة متصاعدة، على الجرود السورية تحضيراً لهجوم قواته.

العدد ٣٢٢٩
تعيينات الديبلوماسيين من خارج الملاك: جوائز ترضية لـ«مجهولين»
ليا القزي

التعيين من خارج الملاك يسبّب تأخير التصنيفات (هيثم الموسوي)

في قانون وزارة الخارجية، مادة تسمح لرئيس الجمهورية بأن يقترح تعيين سفراء من خارج الملاك، في حالات استثنائية. ولكن، منذ اتفاق الطائف، تُسيء المرجعيات استخدام هذه المادة، لتُسقِط في بعض البعثات أشخاصاً مجهولين، بعضهم بلا خبرة، على حساب الدبلوماسيين

لا يعاني ملاك وزارة الخارجية اللبنانية من نقصٍ في الدبلوماسيين في الفئات الثلاث: السفير، المستشار، السكرتير. العدد الأكبر منهم من أصحاب الكفاءات. يُمكن قول ذلك، لأنهم على الأقل خضعوا لامتحانات تُخوّلهم دخول السلك الدبلوماسي، وسيرهم الذاتية معروفة لدى دوائر القرار. سنوات عديدة أمضوها في عملهم، يُراكمون الخبرات اللازمة، حتى يصلوا إلى مرحلة تسمح لهم بتسلُّم ملفّات حساسة، ويُصبحون «وجه» لبنان في دول العالم.

العدد ٣٢٢٩
تحريض إسرائيلي على لبنان وجيشه... عشية مناقشة تنفيذ الـ1701
يحيى دبوق

تواصل إسرائيل حملتها على لبنان وجيشه ومقاومته، بذريعة ما تقول انه خرق للقرار 1701. الحملة، التي اتخذت أشكالا وأساليب متعددة منذ أشهر، ارتقت فيها من التقارير في الإعلام العبري، إلى المواقف «المهنية الرسمية» الواردة على لسان ضباط في الجيش الاسرائيلي، وصولا إلى رأس الهرم السياسي، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، الذي طلب من الرئيس الفرنسي، إمانويل ماكرون، «تفعيل تأثيره على رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، كي يضغط باتجاه كل ما يتعلق بأنشطة حزب الله، وتحديدا في جنوب لبنان».

العدد ٣٢٢٩
... أخيراً السلسلة
ميسم رزق

من اعتصام ساحة رياض الصلح تزامناً مع الجلسة النيابية أمس (هيثم الموسوي)

على وقع التحركات المطلبية، أقرت أخيراً «سلسلة الرتب والرواتب» التي تعب جزء كبير من اللبنانيين من انتظارها. النّقاش حسم، واليوم اختبار ثان للمجلس النيابي، مع بدء النقاش في الضرائب التي تستهدف المصارف والشركات المالية، ومحاولات هذا «اللوبي» الضغط على قوى سياسية لإعفائه منها

سجّل المجلس النيابي أمس إنجازاً كبيراً بإقراره سلسلة الرتب والرواتب، بعد نقاش دام سنوات طويلة، حُرم فيها جزءٌ كبير من اللبنانيين حقوقاً بديهية، مع أن الكباش لم ينتهِ بعد، ومن المتوقّع أن يستعر اليوم خلال نقاش الضرائب التي تستهدف المصارف والشركات المالية والعقارية، في ظل وجود فريق سياسي يرتبط بها ارتباطاً مباشراً ويخضع لضغوطها وابتزازها أحياناً ويعمل لمصالحها المتعارضة مع مصالح ناخبيه وجمهوره.

العدد ٣٢٢٨
معركة الجرود: الجيش يحمي النازحين
رامح حمية

سيتم حماية النازحين ومنع المسلحين بالأعالي من الاقتراب من المخيمات (هيثم الموسوي)

على وقع طبول المعركة المنتظرة في الجرود الشرقية لطرد إرهابيي «النصرة» و«داعش»، يعمل الجيش على خطّة لمنع المسلّحين من التسلل إلى المخيمات وحماية النازحين، فيما لا تمانع عرسال استقبال من يقدّر الأخوة اللبنانية ــ السورية

تسير التحضيرات اللوجستية والعسكرية لمعركة تحرير جرود عرسال ورأس بعلبك والقاع في السلسلة الشرقية على قدمٍ وساق، ليبقى موعد انطلاق العمليات العسكرية مبهماً حتى الساعة. وعلى رغم المواقف السياسية المتناقضة للأطراف اللبنانية، إلّا أن هناك ضرورة ميدانية وعسكرية تحتّم مستوىً معيّناً من التنسيق بين الجيشين السوري واللبناني وحزب الله، وهو ما يؤكّده أكثر من مصدر ميداني لـ«الأخبار».

اعتصامات الشهداء ورياض الصلح: المصيبة تجمع
فاتن الحاج

بالمفرق، نزل أصحاب الحقوق إلى الشارع أمس. توزعوا على ساحتي الشهداء ورياض الصلح في مشهد أشبه بفسيفساء مشتتة. هنا جمعت السلطة السياسية في مكان واحد فئات متنوعة لم يحصل أيّ تنسيق أو حتى اتصال بينها، ولم يعرب أي منها أنّه يملك توجهاً لتصويب المسار النقابي أو خلق موازين قوى جديدة بعد تدجين الأحزاب السلطوية للروابط والنقابات. ببساطة، حاولت كل فئة تظهير مطالب قطاعية خاصة، تزامناً مع الجلسة التشريعية للمجلس النيابي.

العدد ٣٢٢٨
فتح ملف النزوح السوري بتوقيت حزب الله
هيام القصيفي

الانتقادات تطاول المجتمع الدولي لتقاعسه عن المساهمة في تأمين عودة النازحين (مروان بوحيدر)

لا يزال ملف النزوح السوري حامياً وسط التداعيات المتفرعة منه. لكن السؤال عن التوقيت الذي جعل هذا الملف المتفجر يطرح اليوم بعد تطورات سوريا الأخيرة. قراءة سياسية عن دور حزب الله في ما يجري

منذ أن بدأ النزوح السوري إلى لبنان، مع بداية الحرب السورية، تأرجح الكلام عن ملف النازحين، فكان يفتح تارة تحت ضغط مؤيدي النزوح وتارة تحت ضغط المعارضين له. ومع الانقسام العمودي والأفقي في لبنان حول كافة المواضيع السياسية والاقتصادية والاجتماعية، لم تشذّ قضية النزوح مع تفاقم أعداد النازحين، عن أن تكون قضية موسمية تطرح عند كل انقسام أو مفترق سياسي ربطاً بتطورات الحرب السورية أو الخلافات اللبنانية.
اليوم لا يمكن التعامل مع هذه القضية مجدداً على أنها موسمية فقط من دون أي تبعات أو أي ارتباطات داخلية وإقليمية، لأنه فعلياً لم يحدث أي تطور دراماتيكي في ما يخص النازحين حصراً، كي تحدث هذه الفورة السياسية والإعلامية دفعة واحدة، سواء ممن يطالبون بعودة النازحين اليوم قبل الغد، أو الذين يدافعون عشوائياً عن هذا النزوح مهما كانت أضراره. فما الذي دفع إلى تحريك هذا الملف بهذه القوة؟

العدد ٣٢٢٨
معركة بعبدا: القوات تحرج غاريوس فتُخرِجه من السباق
رلى إبراهيم

كان يفترض برئيس بلدية الشياح إدمون غاريوس أن يقدم استقالته، بعد أن أكد لـ«الأخبار» سابقاً أنه بات واثقاً من ترشحه بنسبة تقارب 90%. وكان يفترض أيضاً، على ما أكده، أن يكون حليف القوات اللبنانية في بعبدا أو بمعنى آخر مرشحها. إلا أن المهلة انقضت وغاريوس لم يستقل من رئاسة البلدية، ما يعني أنه لن يترشح إلى الانتخابات النيابية المقبلة، رغم نيله نسبة عالية في الاستطلاعات التي أجريت في قضاء بعبدا وتخطيه مرشح القوات الحزبي الوزير بيار أبي عاصي بأكثر من الضعفين.

العدد ٣٢٢٨
تفاؤل لا يبدّد الخطر على السلسلة

بري: إن أُقرّت السلسلة نُكمل وإن لم تقرّ فكل شيء سوف يتوقف (مروان طحطح)

لا تعني الإيجابية التي تحدثت بها الأطراف السياسية عن سلسلة الرتب والرواتب أمس أن السلسلة «سلكت طريقها نحو الإقرار. فالاجتماع الذي عقد في السراي الحكومي شهد تصادماً بين وجهتي نظر مختلفتين: الموازنة قبل السلسلة أو السلسلة قبل أي شيء آخر. وبناءً عليه، من غير المعروف كيف ستكون خواتيم الجلسات التشريعية التي ستعقد اليوم وغداً

تتّجه الأنظار اليوم إلى مجلس النواب، حيث من المفترض أن تسلُك سلسلة الرتب والرواتب طريقها وسط حقل ألغام سياسي – مالي، شهد محاولات عديدة لتدوير الزوايا والأرقام في سبيل إرضاء أصحاب المصارف والشركات المالية والعقارية من جهة، ومن جهة أخرى إرضاء الأساتذة وموظّفي القطاع العام والعسكريين.

العدد ٣٢٢٧
ترايسي شمعون سفيرة عون إلى الأردن

طرأت بعض التعديلات على عددٍ من أسماء السفراء المقترحة للتعيين في البعثات اللبنانية في الخارج، من ضمن مشروع التشكيلات الدبلوماسية الذي يُتوقّع إقراره في جلسة مجلس الوزراء الخميس المقبل. وعلمت «الأخبار» أنّ تيار المستقبل سيقترح للتعيين من خارج الملاك سفراء في كلّ من: السعودية، أبو ظبي، بعثة لبنان في الأمم المتحدة (نيويورك)، وبعثة لبنان الدائمة لدى اليونسكو، إضافة إلى التجديد للسفير مصطفى أديب في برلين (خارج الملاك).

العدد ٣٢٢٧
لبنانيون وسوريون
فراس الشوفي

«يا أخي السوري، أنت مصلوبٌ ولكن على صدري. والمسامير التي تثقب كفّيك وقدميك تخترق حجاب قلبي. وغداً، إذا ما مرّ عابر طريق بهذه الجلجلة، لن يميّز بين قطرات دمك وقطرات دمي، بل يسير في طريقه قائلاً: ههنا صُلب رجل واحد» (جبران خليل جبران ــ نصوص خارج المجموعة ــ تشرين الأول 1920).

العدد ٣٢٢٧
«قرصان الفتنة» في قبضة الأمن العام

لم يتمكن مؤسّس صفحة «اتحاد الشعب السوري في لبنان» من الاختباء طويلاً. الشاب الذي استغلّت تدويناته للإيقاع بين اللبنانيين أنفسهم من جهة وبين اللبنانيين والنازحين السوريين من جهة ثانية، وحرّض ضد الجيش، لم يكن طابوراً خامساً أو جهازاً أمنياً كما تردد، بل تبيّن أنه شابٌ سوري لم يتجاوز الخامسة والعشرين من عمره، من مدينة الرقة السورية ويقيم في حي التعمير في عين الحلوة، إذ تمكنت شعبة المعلومات في الأمن العام من تحديد مكان مشغّل صفحة الفايسبوك المشبوهة التي شغلت اللبنانيين على مدى أيام، مذكية العنصرية بين اللبنانيين والسوريين، ليتبيّن أنه يدعى هاني ح. ويقيم بالقرب من حاجز للجيش في التعمير.

العدد ٣٢٢٧
حزب الله: وقفة الجولانيين بطولية

حيّا حزب الله في بيان «الوقفة البطولية لأبناء الجولان العربي السوري المحتل ورفضهم مشاريع العدو الصهيوني الفتنوية المتمثلة بإجراء انتخابات بلدية على هوى الاحتلال في بلدات الجولان».
ورأى في هذه الوقفة «إعلاناً واضحاً للهوية العربية السورية للجولان وأهله، ورفضاً مطلقاً لمحاولات الأسرلة والصهينة التي يمارسها العدو بحق هذه المنطقة».

العدد ٣٢٢٧
الحريري إلى واشنطن بتوقعات قليلة
نقولا ناصيف

ما بين اليوم و2011، حينما دخل البيت الابيض رئيس حكومة اسقطتها الرابية (دالاتي ونهرا)

يذهب الرئيس سعد الحريري الى واشنطن نهاية الاسبوع بتوقعات قليلة في ملفات معظم ما يدور من حولها معروف لدى الادارة. بعد الذي سمعه الاميركيون من الوزير جبران باسيل في آذار، ماذا تراه يضيف الحريري عليه او ينقص منه ما خلا المساعدات العسكرية؟

لعلها مفارقة زيارة الرئيس سعد الحريري واشنطن نهاية هذا الاسبوع، وهي الاولى له رئيساً للحكومة في هذا العهد، انها تأتي في ظل الرئيس ميشال عون الذي تسبّب له في اكثر المواقف احراجاً يخبرها مسؤول في بلد. ان يقابل رئيساً اميركياً في اللحظة التي تُعلن اطاحة حكومته من دون علمه. حدث ذلك في 12 كانون الثاني 2011، في المرة الوحيدة التي اجتمع بالرئيس باراك اوباما بعدما كان استقبله اكثر من مرة سلفه الرئيس جورج بوش.

العدد ٣٢٢٧
«التوازن الطائفي» يؤخّر التشكيلات القضائية | بري لـ«الأخبار»: إما الكفاءة... أو «عالسكّين يا بطّيخ»
ميسم رزق

أطلّ موسِم التشكيلات القضائية، لكنه لم يُثمِر بعد. وثماره لا تزال مسجونة خلفَ قضبان السياسيين ومعاقِل النفوذ. يعيش الجسم القضائي بأكمله هاجس هذه التشكيلات بعد أن دخلت رسمياً مرحلة الإعداد لمرسومها الذي تعبَث به ألفُ يد مهدّدة بتطييره إلى أجل غير مُسمّى، أو في أحسن الأحوال صياغة تشكيلات بعيدة عن أي قواعد وضوابط

كان من المُفترض أن تصدُر التشكيلات القضائية قبل نهاية شهر نيسان الماضي، بعد توقيع مرسوم تعيين القاضي بركان سعد لرئاسة هيئة التفتيش القضائي، وانتظار اجتماع مجلس القضاء الأعلى لإصدار مسودة التشكيلات وإحالتها على وزير العدل للتوقيع عليها. غير أن هذا الجسم القضائي الذي تحوّل إلى حقل خصب لتدخّل النافذين «جمّدها». لماذا؟ الخلاف السياسي ــ الطائفي.

العدد ٣٢٢٧