سياسة

نصرالله: سنطرد مطلقي النار

أكّد الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصرالله، أنه بصدد اتخاذ إجراءات تنظيمية قاسية بحق مطلقي النار في الهواء من محازبيه، مشدّداً على «عدم الإستغراب إن أتى يومٌ وسمعتم فيه أنّه قد جرى حلُّ حزب الله في الشعبة الفلانية، وأُعلن ذلك على وسائل الإعلام، بسبب إطلاق النار»، مشيراً إلى أن «مشكلة إطلاق الرصاص مذلة ومهينة وعار».

العدد ٢٨٩٦
أموال الخليوي: من الوزارة «على ضيعة تنّورين»!
وفيق قانصوه

سؤال وحيد، وأساسي، لم يجب عنه وزير الاتصالات بطرس حرب في مؤتمره الصحافي أمس: لماذا يرفض طرح ملف الاتصالات برمّته، وبكل مشاكله، على طاولة مجلس الوزراء؟ إلا إذا كان يعتبر الحكومة، كما وصفها، «مركزا لتوزيع المغانم... وكل وزير فاتح على حسابه»، وبالتالي، لا ضير من أن يفتح «على حسابه» أيضاً... ولكن خارجها.
ثلاثة ملفات أساسية يمكن حرب أن «يشيلها عن ظهره» ويحمّلها لمجلس الوزراء بما يكفيه «التصدي للحملات الحاقدة والجبانة» ضده، كما وصفها:
الأول، تجديد «العقد الرضائي» بين وزارة الاتصالات وهيئة «أوجيرو»، لـ«أعمال صيانة وتشغيل وتوسعة المنشآت»، والذي سمح للهيئة بقضم صلاحيات مديريات أخرى في الوزارة. صحيح أن وزير الاتصالات دافع عن نفسه أمس بأنه وقّع العقد بعدما أحاله الى ديوان المحاسبة.

العدد ٢٨٩٦
خامئني يستقبل عائلة الشهيد بدرالدين

استقبل المرشد الأعلى في إيران السيد علي خامنئي أسرة الشهيد القائد السيد مصطفى بدر الدين. وعبّر خامنئي خلال اللقاء عن تقديره وإجلاله لشجاعة وشهامة الشهيد بدرالدين قائلاً: «لقد سمعت الكثير عن شخصية هذا الشهيد العزيز الصلبة والحديدية، أسأل الله له عُلوّ الدّرجات كما أسأله أن يمدّكم أنتم عائلته الكريمة بالصبر والسّلوان».

العدد ٢٨٩٦
كلام في السياسة | من دفع ملايين الانتخابات؟ ولماذا؟
جان عزيز

... وفي بلدة أخرى، تنافست على الانتخابات البلدية لائحتان. إحداهما يرأسها ثري ميسور. هو في الوقت نفسه ملاك كبير ضمن نطاق البلدة العقاري. يروي أهل البلدة أن المرشح رصد لمعركته أقل من مليون دولار بقليل. بين علاقات عامة وكلفة حملة انتخابية وإعلامية وإعلانية ومقتضيات المعركة ونثريات يوم الأحد الطويل... اعتبر البعض أن الاستحقاق يستحق.

العدد ٢٨٩٦
قائد اليونيفيل: لا دليل على نقل أسلحة إلى جنوب لبنان
يحيى دبوق

بورتولانو: الأبراج عائدة للجيش اللبناني ولن يُسمح لحزب الله بالاستفادة منها (أرشيق)

أدلى قائد القوات الدولية المؤقتة العامة في لبنان (اليونيفيل)، الجنرال لوتسيانو بورتولانو، بـ«تقديرات لافتة» عن سلاح حزب الله وتعاظمه العسكري في جنوب لبنان، خلال إلقائه كلمة في جامعة تل أبيب، تضمنت أيضاً طمأنة للمستوطنين، حول أبراج المراقبة التابعة للجيش اللبناني جنوباً، التي أكد أنها مخصصة للمؤسسة العسكرية اللبنانية، ولن تستخدم أبداً من قبل حزب الله.

العدد ٢٨٩٦
التبانة تقترع لخليل عكاوي
ليا القزي

عكاوي: أنا جايب وحدي 21 ألف صوت. ما يربّحوني جميلة (مروان طحطح)

إحدى نقاط ضعف لائحة التوافق في الإنتخابات البلدية في طرابلس كانت تهميش المناطق الشعبية عن التمثيل. شعور بالغبن تولّد لدى أبناء هذه الأحياء وإحساس بأنهم مجرد وقود لتأجيج الفتن. أمام الإعلام هم ملتزمون لائحة، لكن «خلف الستارة» سيتذكر الكثيرون منهم الشهيد خليل عكاوي ويقترعون لابنه عربي

صباح، إمرأة خمسينية من منطقة التبانة. تفرض حضورها في مكتب قائد المحور السابق سعد المصري. هو لم يكن موجوداً، «شباب الشهيد خضر المصري» حاضرون للقيام بالواجب… وأكثر. يتعاملون بلطف مع زوارهم. يعلو صوت مازن حين يتلكأ أحدهم في دراسة لوائح الشطب تحضيراً للإنتخابات الإختيارية.

العدد ٢٨٩٦
تحالف «الجماعة» و«الأحباش»: مُجبر أخوك لا بطل
ليا القزي

أعداء كثر جمعتهم اللائحة التوافقية «لِطرابلس» التي تُنافس في الانتخابات البلدية. بعد التقاء نجيب ميقاتي وسعد الحريري، شخصت الأنظار إلى الجماعة الإسلامية وجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية (الأحباش). يُراهن كُثر على أن هذين الطرفين سيعملان على تشطيب بعضهما البعض.

العدد ٢٨٩٦
«البلدية» في الميناء: الظهير الخلفي لمعركة طرابلس
ليا القزي

ميقاتي طرح 15 اسماً مسيحياً، اختار شركاؤه في اللائحة 7 منهم (مروان طحطح)

التوافق في بلدية طرابلس انسحب على بلدية الميناء. للمعركة هنا طابع آخر، يقل حدّة عن المعركة في عاصمة الشمال. يُراهن أشرف ريفي على الخرق حتى يُعوض ما قد يخسره في طرابلس. أما المكونات المسيحية في الميناء، فتنقسم على نفسها، متخوفة في الوقت نفسه من ألا يُحترم العرف القاضي بتمثيلها بسبعة أعضاء

هنا «الأسكلة» قديماً أو الميناء حديثاً، بوابة طرابلس إلى العالم. هي «أرض الفقراء والصيادين»، كما يصفها ابنها الشيخ ابراهيم صالح. هذه هي «الضيعة الحقيقية في طرابلس». في البدء كانت الميناء «قوة الصليبيين.

العدد ٢٨٩٦
مرشح عوني «مش مسيحي» في طرابلس
ليا القزي

«العناوين التي يرفعها العماد ميشال عون ليست جذابة في الشارع الطرابلسي»، تجيب مصادر متابعة للمفاوضات التي رافقت إعلان اللوائح البلدية في طرابلس رداً على السؤال عن سبب «عزل» التيار الوطني الحر عن التمثيل في لائحة «لِطرابلس» التوافقية. بالنسبة إلى هذه المصادر: «المسيحيون أقلية في طرابلس وهم موزّعون بين أطياف عدّة، ولا يُمسك التيار بقرارهم. لنفترض وجود نائب سني في كسروان هل كان عون ليقبل أن يُسميه تيار المستقبل؟ أسلوب عون في مقاربة الملفات حادّ».

العدد ٢٨٩٦
انتخابات 2017: «قانون الدوحة» أفضل الممكن؟
نقولا ناصيف

الاكثريات النيابية تصنعها التحالفات لا القوانين (هيثم الموسوي)

يكاد يكون المغزى الفعلي لتعذر تفاهم اللجان النيابية على قانون جديد للانتخاب، انها تبحث بكد ملموس عن اسباب جدية لاستمرار نفاذ قانون 2008 على نحو مماثل للمبرر الذي قادها الى تمديد الولاية: لم تنتبه الى ان الوقت انقضى فجأة

لا يعدو خلاف اللجان النيابية المشتركة على قانون الانتخاب، في الجلسات الاربع المنقضية، الا صورة مكملة عن جلساتها وكذلك اللجان الفرعية وتلك المصغرة الاربع ما بين عامي 2012 و2014، قبل تمديدي ولاية مجلس النواب وبعدهما.

العدد ٢٨٩٦
كسروان الوفيّة لعون تطلق معركة اتحادها
فيفيان عقيقي

الأوفر حظاً لرئاسة اتحاد كسروان هو جوان حبيش (مروان طحطح)

مع انطلاق الحراك البلدي، راهن خصوم العماد ميشال عون على خسارته كسروانياً تمهيداً لإلغائه سياسياً. استندوا إلى أرقام 2009 النيابيّة، وخسارته في جونية بفارق 600 صوت، وفوزه في مجمل القضاء، بفارق ألف صوت فقط على منصور البون. لكن انتخابات 2016 ثبتت زعامة الجنرال كسروانياً، أولاً بفوز جوان حبيش في جونية، ولو بفارق بسيط، وثانياً بدخول «تياره» إلى البلديّات ممثلاً بكوادره وقيادييه

32 بلدية برؤساء جدد، و22 أخرى حافظت على قديمها، هي حصيلة إنتخابات كسروان. العنوان الأبرز للنتائج يتمثّل في استمرار قدرة الجنرال ميشال عون على استقطاب الشارع وتأكيد زعامته في معقل الموارنة، رغم فشل تياره في إدارة المفاوضات في كثير من البلدات التي شهدت تنافساً عونياً ــ عونياً (كما في زوق مصبح وزوق مكايل والبوار).

العدد ٢٨٩٦
التيار الوطني الحر: مكاري خدعنا في أنفة!
فراس الشوفي

رغم محاولات نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري الوصول إلى لائحة توافقية في بلدته أنفة، سقط الوفاق في اللحظات الأخيرة بسبب ما يسمّيه التيار الوطني الحر «خديعة مكاري».

العدد ٢٨٩٦
بخعون: الصمد يستعد للحريري في بلدته
عبد الكافي الصمد

ليست انتخابات بلدية تلك التي ستشهدها غداً بلدة بخعون، كبرى بلدات الضنية، بعدما أرادها تيار المستقبل محطة لإنهاء حالة النائب السابق جهاد الصمد سياسياً

لا تبدو الانتخابات البلدية التي ستجري في بلدة بخعون ــــ الضنية غداً مشابهة لأي انتخابات سابقة شهدتها البلدة الأكبر سكانياً وبلدياً (18 عضواً) في المنطقة.

العدد ٢٨٩٦
كوسبا: «القوات ــ المستقبل ــ عون» ضد فايز غصن
فراس الشوفي

على غرار معركتي أميون وكفرعقا، تأخذ معركة بلدة كوسبا (الكورة) اتجاهات سياسية واضحة، في ظلّ وجود لائحتين تتنافسان على مجلس بلدي من 15 مقعداً، الأولى مدعومة من وزير الدفاع السابق فايز غصن، والثانية مدعومة من النائب نقولا غصن وحزب القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر، على رأسها عقل جريج، رئيس البلدية الحالي.

العدد ٢٨٩٦
كفرحزير: معركة شركات الترابة
فراس الشوفي

تتداخل القوى الحزبية في المعركة البلدية في بلدة كفرحزير حيث تتنافس لائحتان مكتملتان من 12 مرشحاً على المجلس البلدي. ولا تحمل المعركة طابعاً حزبياً، فيما تدخل شركات الترابة وعلاقة البلدية معها كعامل سجالي بين اللائحتين.

العدد ٢٨٩٦
فيع: لائحة قومية ــ عونية مقابل لائحة قواتية
فراس الشوفي

تكتسب معركة فيع (في الكورة) طابعاً سياسياً بحتاً، في ظلّ المواجهة بين لائحتين مكتملتين، الأولى برئاسة رئيس البلدية السابق جان عبد الله المدعومة من حزب القوات اللبنانية، في مقابل لائحة يرأسها سمعان الخوري لثلاث سنوات حنا عيسى لثلاث سنوات أخرى، مدعومة من الحزب السوري القومي الاجتماعي والتيار الوطني الحر والنائب نقولا غصن.

العدد ٢٨٩٦
برسا: معركة تصنيف الأراضي وابتزاز "اللويزة"
فراس الشوفي

تتّخذ المعركة في بلدة برسا (الكورة) بُعداً مختلفاً، خارج التنافس السياسي، في ظلّ الاتهامات المتبادلة بالفساد ومحاولات تغيير تصنيف الأراضي في البلدة.

العدد ٢٨٩٦
دده: «كوكتيل» ضد القومي والجماعة
فراس الشوفي

تعدّ دده من كبرى بلدات قضاء الكورة المختلطة بين الروم الأرثوذكس والمسلمين السّنة. في الانتخابات البلدية الماضية، خيضت المعركة بلائحتين، الأولى مدعومة من الحزب السوري القومي الاجتماعي وحزب التحرّر العربي والحزب الشيوعي اللبناني وتيار المردة، في مقابل لائحة أخرى مدعومة من تيار المستقبل وحزب القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر وعائلة آل الزاخم والجماعة الإسلامية، التي فازت برئاسة الراحل جبرائيل الزاخم بفارق قليل من الأصوات.

العدد ٢٨٩٦
سلامة يرضي واشنطن... وحزب الله مستاء
محمد وهبة

«إعلام» سلامة ترك النقطة المتعلقة بالمهلة الزمنية ملتبسة (هيثم الموسوي)

«الإعلام» الموجّه إلى المصارف أمس من قِبل هيئة التحقيق الخاصة بشأن آلية تطبيق القانون الأميركي الرامي إلى تجفيف تمويل حزب الله دولياً، لم ينل رضى الحزب. إلا أن سلامة استطاع، في المقابل، أن ينال رضى مسؤول الاستخبارات المالية في وزارة الخزانة الأميركية دانيال غلايزر الذي قال له أمس: «نقدّر موقف مصرف لبنان وموقف المصارف تجاه تطبيق هذا القانون»

فيما كان مسؤول الاستخبارات المالية في وزارة الخزانة الأميركية دانيال غلايزر، يمنح تقديره لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وللمصارف، على تطبيق القانون الأميركي الرامي إلى تجفيف مصادر تمويل حزب الله دولياً، خرجت هيئة التحقيق الخاصة التي يرأسها سلامة بـ»إعلام» موجّه إلى المصارف، يترك الباب مفتوحاً أمام الخروقات الأميركية للسيادة النقدية اللبنانية.

العدد ٢٨٩٥
طرابلس تعيد رسم المشهد النيابي: ميقاتي اللاعب الأقوى
ليا القزي

(هيثم الموسوي)

بعد زحلة، جونية وجزين، تأتي الانتخابات البلدية في طرابلس حاملةً رسائل سياسية عديدة على أكثر من صعيد. أبرز معارك الجولة الأخيرة من الانتخابات البلدية، ستعيد رسم المشهد السياسي للمرحلة المقبلة. صناديق الاقتراع ستُحدد يوم الأحد إذا كان الرئيس نجيب ميقاتي هو فعلاً اللاعب الأقوى الذي سيفرض شروطه في التركيبة النيابية كما فعل في البلدية. العنصر الثاني المهم هو مصير أشرف ريفي بعد «تمردّه» على تيار المستقبل وقراره المواجهة

الجولة الـ 22 من الحرب في طرابلس «بلدية». الجبهات التي ركدت مياهها منذ عام 2014 تقريباً اشتعلت من جديد، وإن اختلفت عناوينها وأسلحتها. حيطان المناطق الشعبية تساوت مع حيطان المناطق الأكثر رخاءً، فبات لا يكاد يسلم «فراغ» من صور المرشحين الكثر إلى الانتخابات البلدية التي ستجرى الأحد. هذا الانطباع العام الذي يتكون من مجرد معاينة زواريب المدينة «عا الماشي»، لا وقع له بين الناس. الرجل الذي تتعب دواليب عربته لنقل الخضر ولا يتعب هو من جرّها تحت الشمس، لا يجد نفسه معنياً بهذا الاستحقاق. المرأة التي تستغل ساعات النهار للتبضع، تشغلها أمور كثيرة أهم من «البلدية». الشباب الذين يتبرعون للعب دور «الدليل» لأي غريب في المدينة، يُفضّلون البحث عما يؤمن لهم مورد رزقهم على التفكير بما إذا كانوا سيُسقطون اللائحة «زيّ ما هيي» أو يلجأون إلى التشطيب. يُدرك أبناء المدينة جيداً أنّ قيمتهم تكمن فقط في كونهم «أصواتاً ترفع من شأن هذا وتُنزل ذاك إلى قعر السياسة».

العدد ٢٨٩٥