في ضرورة التكامل بين تيارات الأمّة *