سياسة

Тбилиси | فليكن ـ 4
زياد الرحباني

لفظة «شي»، في ما سيلي، تعني = إنسان/ حيوان/ أو أي شيء آخر حتى/ الله العلي العظيم

A= a
1ــــ أي «شي» كتير سريع وكتير مركّز، بمعنى مكثّف = كتير خطير. وعلى كل شي.
2ــــ وعادةً، إذا الشي خطير عا كل شي، بيكون ضمناً خطير عا نفسو.
مثال: الضو... البصل... وإن أردتم مثلاً ثالثاً: الله سبحانه بملكه.

العدد ٢٥٠٣
المولوي في عين الحلوة

حتى الساعة، تفيد المعلومات بأن الإرهابي المطلوب شادي المولوي، لا يزال موجوداً داخل عين الحلوة، على الرغم من تأكيد مصادر فلسطينية ووزارة الداخلية خروجه إلى مكان مجهول خارج المخيم.

على الرغم من كلّ ما يتردّد عن خروج المطلوب شادي المولوي من مخيّم عين الحلوة في صيدا وتوجّهه إلى جرود عرسال، يثير تضارب المعلومات الشكّ في الرواية «شبه الرسمية» عن مكان المولوي ووجهته. إذ فيما تجزم قيادات حركة فتح وعصبة الأنصار بأن المطلوب الفارّ بات خارج المخيّم منذ أيام، وتتقاطع المصادر الفلسطينية بذلك مع تأكيدات وزير الداخلية نهاد المشنوق وفرع المعلومات بأن المولوي غادر المخيّم بالفعل، تمتنع مصادر الجيش عن تأكيد مكان وجوده، أو الجزم بخروجه من عين الحلوة.

العدد ٢٥٠٣
الرابية: يريد جعجع عون رئيساً أم لا؟
نقولا ناصيف

في الرابية مَن يقول ان جعجع كان «يلفي»، وبات عليه اليوم ان يقرر (هيثم الموسوي)

أبطأت تطورات اخيرة متلاحقة وتيرة الحوار بين التيار الوطني الحر وحزب القوات اللبنانية بعد الهجوم الاسرائيلي على القنيطرة ووفاة العاهل السعودي الملك عبدالله. لكن الفريقين يثابران على استكمال الخطوات

أُنجِزت ــــ او تكاد ــــ ورقة المواصفات المسيحية للجمهورية بين التيار الوطني الحر وحزب القوات اللبنانية، وبقي الاهم في كل ما دار حتى الآن بين الطرفين ومغزى حصوله، وهو اجتماع الرئيس ميشال عون والدكتور سمير جعجع.
ما تمّ بين الحزبين اللدودين في الاسابيع الاخيرة ليس قليلاً. ولا يقاربانه معاً على انه قليل: وقف الحملات الاعلامية والتشهير والتخوين المتبادل، اسقاط الدعاوى، زوال التشنج بينهما وانعكاسه على شارعيهما، الجلوس الى طاولة واحدة وجها لوجه منفردين للمرة الاولى لسنوات خلت في ما يتعدى اللقاء العابر، خوضهما في مشكلاتهما الصعبة وخلافاتهما المزمنة.

العدد ٢٥٠٣
سلاح الجيش: فرنسا تأخرت وأميركا تستعين بالأردن والإمارات!
ميسم رزق

لا تبدو «البشارة» التي زّفها الرئيس السابق ميشال سليمان، في شأن هبة المليارات الثلاثة السعودية للجيش قبل نحو سنة، أكثر من جعجعةٍ بلا طحين، إذ تزداد التساؤلات حول جديّة الهبة ومصيرها، في ظلّ تأخر السلاح الفرنسي الذي ستُغطّي الهبة نفقته، بحجّة الإجراءات البيروقراطية. ففي مقابل الجدّية التي تعاطى بها الجيش وتنقل قائده العماد جان قهوجي بين الرياض وباريس للتنسيق والاتفاق مع المعنيين على أنواع الأسلحة المطلوبة، تتعامل السعودية وفرنسا بـ«استهتار» واضح مع الجيش وحاجته الماسة إلى السلاح لخوض معاركه مع الإرهابيين.

العدد ٢٥٠٣
كلام في السياسة | أجره الكبير أنه فضحهم!
جان عزيز

ليس تفصيلاً أن يتم ضرب حنا غريب، في انتخابات رابطة التعليم الثانوي. الرجل يقول إن جريمته السلسلة. خصومه يتذرعون بالديمقراطية. المراقبون من بعيد، كلما كانوا أكثرية كان بعدهم عن الحدث والفعل فيه أكبر، يكتفون بكلمة «حرام»! لكن المسألة أكثر عمقاً ودلالة وبنيوية.
في بيئة «القومية اللبنانية»، في وسط الطبقة الوسطى المرتاحة، والمريحة للطبقة السلطوية العليا، في زمن الحرب الأهلية ــ الخارجية المتهرب من مسؤولياتها تحت ذريعة «حرب الآخرين على أرضنا»... في تلك الأجواء ينشأ الشاب على أفكار كثيرة مسبقة معلبة جاهزة للبلع والهضم.

العدد ٢٥٠٣
حادثة كفرذبيان: فريد هيكل الخازن "لبّيس"
غسان سعود

يدفع ضغط مواقع التواصل الافتراضي وسائل الإعلام والأجهزة الأمنية والقضائية إلى مواكبة الجمهور الافتراضي بتقارير صحافية يغلب عليها الطابع الخطابي ــ التحريضي وتوقيفات عشوائية وأحكام قضائية مستعجلة. في حادثة كفرذبيان الأخيرة، لم يتبين بعد من أطلق النار تحديداً، ومن أصاب إيف نوفل، ولماذا تأخر أصدقاؤه ثلاث ساعات لنقله إلى المستشفى أو الاتصال بالقوى الأمنية، وماذا كان الدور الحقيقي للنائب السابق فريد هيكل الخازن

يتكرر الأمر نفسه على صفحات التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام منذ بضعة أشهر: يسقط من مجهول فجأة فيديو يظهر اعتداء قاضية على إحدى جاراتها. تقوم قيامة الرأي العام الافتراضي، مطالباً بإنزال أشد العقوبات بحق القاضية، ويحظى الفيديو خلال يومين فقط بأكثر من مئتي ألف مشاهدة. تمر الموجة، ليتبين بعد بضعة أيام أن ما جرى تناقله مجرد مقطع من فيديو طويل يظهر اعتداء الجارة على القاضية التي دافعت بضع ثوان فقط عن نفسها، وهي من تقدمت بالفيديو كاملاً إلى القضاء.
القاضية بريئة في المبدأ إذاً؛ لكن لا أحد يعتذر لها عمّا سبق أن قاله على تويتر أو فايسبوك، ولا يتجاوز عدد المشاهدين للفيديو الكامل بضع عشرات. حادثة سابقة، قضى أحد المتهمين بقتل زوجته أكثر من تسعة أشهر في السجن رغم تيقن القاضي من براءته، لخشية الأخير من ردود الفعل الافتراضية. وهو يعامل اليوم من قبل أبنائه وأسرته وكل من يلتقيه بوصفه قاتل زوجته. أما الأسبوع الماضي فانتقل الرأي العام الافتراضي هذا إلى إصدار أحكامه النهائية بحق المتهمين بقتل إيف نوفل والنائب السابق فريد هيكل الخازن ومنطقة جرود كسروان.

العدد ٢٥٠٣
اسرائيل: بطولات وهمية وضحايا غير موجودين
يحيى دبوق

لعل أجمل تعليق اسرائيلي على استنفار تل ابيب وترقّبها رد حزب الله على اعتداء القنيطرة، على قساوته، تعليق احد الكتاب الاسرائيليين الذي اشار الى "نكتة" قديمة عن مازوشي يتوسّل ساديّاً قائلاً: "اضربني واركلني واجلدني"، فيجيب السادي بابتسامة خبيثة: "لا، لن افعل ذلك"!
الوقت ليس للسخرية. الا ان مقاربة بعض من في تل ابيب، وبعض كتّابها ومعلقيها، لمرحلة ما بعد الاعتداء، والانتظار المترافق بقلق وتوتر ازاء الرد، يحملان الكثير من "التنكيت".

العدد ٢٥٠٣
يعلون: يجب منع ذراع إيران من التطور في الجولان

أكد وزير الأمن الإسرائيلي موشيه يعلون، على ضرورة منع إيران من حيازة القدرة النووية العسكرية، وذلك للحؤول دون مهاجمة إسرائيل. جاءت أقواله خلال زيارة أجراها ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو للصناعات الجوية الإسرائيلية.

العدد ٢٥٠٣
الرد الكبير: المقاومة من الجولان إلى الجليل
ناهض حتر

يوم الجمعة المقبل، يطلّ الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله لإعلان الموقف إزاء العدوان الإسرائيلي الذي استهدف مقاومين لبنانيين وإيرانيين في الجولان. ماذا سيقول السيّد؟
حقّ الردّ مكفول؛ بل معترف به من قبل الإسرائيليين انفسهم، ويظهر انهم يستعدون لابتلاع ضربة في حدود قواعد الاشتباك المرعية، أي عدم المساس بالمدنيين. هذا «التنازل» تعرضه تل أبيب، عبر الروس وعلنا. وهو ما يشير خلاصة مراجعة حسابات، انتهت إلى ان المصالح الإسرائيلية ـــ والأميركية بالأساس ــــ تقتضي الحفاظ على الستاتيكو القائم، حتى لو كانت الفاتورة: ضربة مقابل ضربة.

العدد ٢٥٠٢
جريمة القنيطرة: إسرائيل تعترف وتطلب التهدئة
يحيى دبوق

عناصر من اليونيفيل على الحدود مع فلسطين المحتلة (حسن بحسون ــ ارشيف)

نقلت القناة العاشرة الاسرائيلية، للمرة الأولى، تبني مصدر اسرائيلي لاعتداء القنيطرة الأحد الماضي. وقال رئيس «المعسكر الصهيوني» (حزب العمل) اسحق هيرتزوغ للقناة: «لم أكن في الغرفة التي اتخذ فيها القرار ولم أطّلع مسبقاً عليه، ولكن أبلغت به كريس للمعارضة... وأشدّ على أيدي الجيش الاسرائيلي».
في غضون ذلك، بقي المشهد الإسرائيلي على حاله من الاستنفار والتأهب، وكذلك القلق في صفوف الجيش الإسرائيلي والمستوطنين. أما رسائل التهدئة التي أرسلتها تل أبيب عبر وسطاء، وعلى رأسهم الوسيط الروسي، فلا تغير من واقع أن إسرائيل، لو كانت تريد التهدئة، لما أقدمت على اعتداء غير مبرر، يفوق قدرة الأطراف الأخرى على تحمله.

العدد ٢٥٠٢
خيوط اللعبة | في انتظار الربيع والملك المأمول؟
سامي كليب

لو سارت أمور السعودية كما تشتهي أميركا فإن الأمير محمد بن نايف، ولي ولي العهد الحالي، هو المرغوب ملكاً. الأسباب كثيرة، أبرزها: أنه ينتمي الى الجيل الجديد نسبيا (55 عاماً). ثانيها أنه درس في الغرب طويلاً. وثالثها، وهو الأهم، أنه يُعتبر أحد أبرز صقور السعودية في محاربة الارهاب والقاعدة وكبح جماح التطرف. لذلك استقبله الرئيس باراك أوباما وكثير من المسؤولين الاميركيين بحفاوة لافتة مطلع عام 2013، بعد 5 سنوات على نجاته من محاولة اغتيال انتحارية، وربما لذلك أيضا تم تعيينه سريعاً ولياً لولي العهد.

العدد ٢٥٠٢
عين التينة: أكثر من حوار وأقل من تفاهم
لمى حسين

محاورو نادر الحريري يصفونه بأنه «هادئ وجدي يُعدّ جيداً لملفاته» (مروان طحطح)

في الـ 23 من الشهر الماضي، عقدت أولى جلسات الحوار بين حزب الله وتيار المستقبل برعاية الرئيس نبيه بري. انقضى الشهر الاول الى تنظيم ثلاث جلسات، شارك رئيس المجلس في واحدة منها، ليبقى معاونه السياسي الوزير علي حسن خليل ممثلا اميناً له في واحدة من «اعقد المهمات واصعبها» على ما يُنقل عن اوساطه

بعيداً عن التشاؤم او التفاؤل، يمكن للمتابع لحوار حزب الله وتيار المستقبل ان يلاحظ ان ما تحقق حتى اللحظة لا يخرج عن «ثلاثية» الجدية والاستمرارية والسرية. الصفة الاخيرة تؤكد حرص الطرفين على انجاح الحوار، وهي جعلت صورة هذه اللقاءات عصية على عدسات المصورين حتى الآن. وهذا، بحسب المصادر، يعود الى رغبة صريحة من تيار المستقبل، «فالجليد المتراكم منذ سنوات بين المتباعدين كثيراً في السياسة، ليس سهلاً كسره».
«الاخبار» حصلت على معطيات قد تمثل تقويماً اولياً للجلسات الماضية، برغم التكتم الشديد من جانب المعنيين بالحوار، وهو تكتم ناتج إما من حرص ايجابي على انجاح المهمة، او من خوف من السير في خطوات سريعة نحو تفاهمات قد تحرج تيار المستقبل، لكونه صاحب السقف الاعلى بالهجوم.

العدد ٢٥٠٢
جلسة الحوار الرابعة: ماذا بعد موت الملك؟
ميسم رزق

عشّية الجلسة الرابعة للحوار بين حزب الله وتيار المستقبل، ما هي الانعكاسات، لبنانياً، للتغيرات الأخيرة في المملكة العربية السعودية عقب وفاة ملكها عبدالله بن عبد العزيز، على هذا الحوار؟ وهل من تغيير في سياسة الرياض، وسياسة حليفها المستقبلي؟ وهل تصبّ التغييرات الأخيرة في مصلحة صقور المستقبل أم في مصلحة حمائمه؟
«كل هذه تحليلات غير واقعية» بحسب مرجع بارز في تيار المستقبل، مؤكداً: «استمرار المتحاورين في ما بدأوا به تحت أي ظرف من الظروف، لأن التجربة أثبتت أن التقارب بين هذين المكونين، تحديداً، أنتج جوّاً أراح البلد الى حد كبير».

العدد ٢٥٠٢
سلام لإقرار تعديل سنّ تقاعد العسكريين

يتوقع أن تبدأ هذا الأسبوع جولة جديدة من الاتصالات لإقرار قانون تعديل سنّ تقاعد العسكريين في مجلس الوزراء، رغم التحفظات التي يلاقيها من جانب كتل سياسية تتريث في إقراره، إضافة الى تحفظ قائد الجيش العماد جان قهوجي.

العدد ٢٥٠٢
إعدام «عميل» لحزب الله في عين الحلوة
آمال خليل

فجر السبت الفائت، عثر على جثة الفلسطيني النازح من سوريا إبراهيم محمد الجنداوي (18 عاماً)، مصابة بطلقات نارية في أحد أزقة حي الرأس الأحمر في عين الحلوة. حادثة الاغتيال ليست الأولى من نوعها في المخيم في الأشهر الماضية، لكنها أثارت جدلاً من نوع آخر، ليس تقاذفاً بين فتح والمتشددين، بل ضد حزب الله. فبعد ساعات قليلة على نقل الجثة إلى مستشفى القدس، انتشر بيان موقع باسم «الشباب المسلم في عين الحلوة\ الطوارئ» جاء فيه: «ثبت على الخائن الجنداوي من خلال معلومات مؤكدة وموثقة بالصوت والصورة أنه عنصر من شبكة خاصة بحزب الشيطان في عين الحلوة/ الطوارئ، تعمل على نقل المعلومات. وبإذن الله سيكون هذا مصير كل من تثبت عمالته».

العدد ٢٥٠٢
الجيش سيكون «أكثر حزماً» ضد الارهابيين
رامح حمية

من تشييع الشهيد دني في سعدنايل (أسامة القادري)

أكّدت مصادر أمنية لـ «الأخبار» أن تعامل الجيش مع المجموعات الارهابية المسلحة وتحركاتها «سيكون أكثر حزماً، وسيجري استهداف أي تحركات مشبوهة منعاً لاستهداف أي مواقع أو نقاط للجيش في جرود المنطقة، بدءاً من عرسال وصولاً حتى جرود القاع مروراً برأس بعلبك».

العدد ٢٥٠٢
Тбилиси | فليكن ـ 3
زياد الرحباني

«كيف فيك تعرف إذا واحد كريم وهوّي ما معو مصاري؟». أنا واقع بمشكلة من هالنوع، عرفت كيف؟ أنا، مثلاً/ أنا كريم بس بدون إثباتات حالية. كان في إثباتات بوقت كان معي مصاري أكتر من هلأ. بس كون المصاري بتنصرف، إنت بتعرف هالشي، ما فيي قضّيها عمأحكي عن إشيا ماضية أولاً، وتانياً، إنصرفت قلتلك، هلأ صار مطلوب غيرها، عندي وعند اللي صرفوها متلي. هلأ بيفضّلوا غيرها أكيد إنّو إتكارم بعد مرّة، عن إنّو يشهدوا على كرم ماضي. ما في كرم ماضي، بفتكر كرم ماضي، هيدا اللي طلع التاني بستار أكاديمي.
ــــ لا ولي، هيداك ماضي مجبّر! كرم ماضي هيدا اللي بيعمل توقّعات.

العدد ٢٥٠١
غزوة جديدة في عرسال: فليحسم الجيش

لا يوفّر الإرهابيون المنتشرون في جرود السلسة الشرقية فرصة للانقضاض على الجيش اللبناني. ويوماً بعد يوم، يثبت هؤلاء أن الحلّ الوحيد الممكن معهم هو الحسم العسكري فقط، استناداً إلى التجارب. وعليه، فإن خيارات الجيش، ومن خلفه كل اللبنانيين الذين تمثّلهم المؤسسة العسكرية، باتت واضحة. ليس أمام لبنان وجيشه اليوم سوى التحضير لعملية حسم ضدّ الإرهابيين الذين يحتلون أرضاً لبنانية ويهددون الأمن الوطني والسلم الأهلي، بالسلاح المطلوب والإرادة المطلوبة، وبالتنسيق العملي والميداني مع الجيش السوري الذي يواجه الإرهاب نفسه، لضمان تنفيذ المهمّة، فضلاً عن استخدام مقدّرات لبنان، وعلى رأسها المقاومة، التي خبرت وتعلمت وقاتلت الإرهابيين، وهي جزء من القوّة الدفاعية للبنان بحكم الواقع

هو البقاع الشمالي من جديد، حيث حدود لبنان المفتوحة على صراع يومي مع الإرهابيين المنتشرين في جرود القلمون. الجيش أمس استعاد سريعاً زمام المبادرة بعد هجوم شنّه إرهابيو «داعش» على موقعه في تلة الحمرا في جرود راس بعلبك، وسيطروا عليه لبعض الوقت.

العدد ٢٥٠١
لماذا هاجم مسلّحو «داعش» رأس بعلبك؟
رضوان مرتضى

لم يكن هجوم مسلّحي تنظيم «الدولة الإسلامية» على مركز الجيش في رأس بعلبك مفاجئاً. كل المعطيات لدى الأجهزة الأمنية كانت تجزم بأنّ بلدتي رأس بعلبك والقاع اللبنانيتين، اللتين ينتمي سكانهما إلى الطائفة المسيحية، هما الأكثر عرضة للتهديد، وتحديداً من «الدولة الإسلامية». فالتنظيم الأكثر تشدّداً في جرود القلمون، ينفرد في حُكم مناطق شاسعة تتضمن معظم جرود عرسال (من عجرم إلى وادي الزمراني، وهي المنطقة نفسها التي يُطلق عليها الرعاة جبال الحلايم، ويقع ضمنها وادي ميرا الذي يُتداول اسمه كمنطقة يستهدفها الجيش السوري بالقصف)، وهي كامل المنطقة المحاذية لجرود رأس بعلبك والقاع والتي يُسيطر عليها مسلّحيه.

العدد ٢٥٠١
هل خرج المولوي من عين الحلوة؟
آمال خليل

ضاع شادي. حتى ليل أمس، لم تكن وجهة شادي المولوي قد حددت. مرجع أمني رسمي رفيع أكد لـ «الأخبار» أنه زُود أمس تقارير أمنية تثبت خروج الارهابي المطلوب من عين الحلوة، وذلك تنفيذاً للمخرج الذي توافقت عليه المرجعيات الفلسطينية، والقاضي بخروجه تسللاً كما دخل من دون أن تسلّمه إلى الدولة، لكن لمرجعيات المخيم رواية أخرى. مصدر مسؤول في «عصبة الأنصار الإسلامية» التي تولت التوسط مع المولوي لإخراجه، لم يجزم بالرواية الأمنية الرسمية. وقال: «نحتاج إلى بعض الوقت لكي نتأكد من المعطيات الجديدة على الأرض استقصاء وبحثاً».

العدد ٢٥٠١