بشار الأسد: سندخل في حرب ضد إسرائيل إذا إجتاحت لبنان



يوم 25 تموز 2006 (06DAMASCUS3701)، التقى الرئيس السوري بشار الأسد كاتب سيرته الذاتية، الصحافي الأميركي دايفيد ليش. بعد اللقاء، اجتمع ليش بالقائم بأعمال السفارة الأميركية في دمشق، ليخبره بتفاصيل الحديث الذي دار بينه وبين الرئيس السوري.

قال الصحافي الأميركي إن الأسد مطمئن إلى نتيجة الحرب الدائرة في لبنان، قائلاً إن صورة «الجيش الإسرائيلي الذي لا يُقهر» دُمِّرَت في لبنان، مؤكداً أن سوريا ستدخل الحرب ضدّ إسرائيل إذا اجتاح الجيش الإسرائيلي لبنان. ونقل ليش عن الأسد قوله إنه إذا تمكّن من تحرير مرتفعات الجولان، فإنّه سيكون بطلاً بنظر الشعب السوري. وعندما سأل ليش الرئيس السوري عن الانتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي جورج بوش لسوريا خلال لقائه رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير، ضحك الأسد وقال إنه مسرور لأن الولايات المتحدة تفكر في سوريا.
كذلك نقل ليش عن مسؤولين سوريين قولهم إن بلادهم مستعدّة لفكّ تحالفها مع إيران إذا دخلت الولايات المتحدة في شراكة مع سوريا، وتوقّفت عن السعي إلى عزلها.

سياسة
العدد ١٣٧١ الخميس ٢٤ آذار ٢٠١١

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]