رأي

آلام وعذاب فؤاد السنيورة في سنوات الحقبة السوريّة
أسعد أبو خليل

قاصمة الظهر كانت عندما قرّر النظام السوري ان يمدّد لرئيس جمهوريّة رفض ان يتلقّى الرشاوى من رفيق الحريري (هيثم الموسوي)

بقلب حزين يقطر أسى، بعيون دامعة وثياب رثّة، بملامح الانكسار والمسكنة، دخل فؤاد السنيورة متعثّراً إلى قاعة محكمة الحريري الأميركيّة ـــــ الإسرائيليّة في لاهاي. لم يكن حليقاً وكان يجرّ قدمه التي تعرّضت للتهشيم من تكرار الـ«فلقة» السوريّة عليها في سجون عنجر. لم يُتح للرجل بعد ان يعبّر عن معاناته الطويلة في سنوات سيطرة النظام السوري على معظم لبنان (أما سيطرة دولة العدوّ الإسرائيلي فهي غير ذي بال ولا تستحق التعرّض لها، لأن نعيم قنابلها وصواريخها فاض على الشعب اللبناني ممّن كان مشغولاً حتى الثمالة بهمّ سيطرة النظام السوري). لا، لم يُتح للسنيورة من قبل التفريج عن كربته العميقة، ولا أن يتحدّث بهذه الصراحة الكلية من قبل عن سنوات مطّت عقوداً وقروناً ثقيلة على مَن كان مثله من ضحاياها. وهل هناك من عانى أكثر من فؤاد السنيورة (ورفيقه في السلاح والنضال ضد الجيش السوري في لبنان، رفيق الحريري)؟ كلا، وألف كلا. لا يعلم كثيرون وكثيرات عن كيفيّة قضاء السنيورة لعقديْن باتا قرنيْن من الزمن.

العدد ٢٥٥٣
من سوريا إلى اليمن
سعدالله مزرعاني

شكلت الأزمة السورية، التي دخلت ( بـ«قوة» كالعادة!) منذ حوالى أُسبوعين عامها الدامي الخامس، وتداعت قبل يومين إلى نزاع عسكري بالغ الخطورة ومفتوح على الأسوأ في اليمن، محطة بالغة التميّز في مجرى الاحتجاجات التي انطلقت في اواخر عام 2010 تحت عنوان «الشعب يريد اسقاط النظام» ويريد شيئاً من الحرية والعدالة الاجتماعية. هي، في تميُزها، كثًفت واختزلت الصراعات التي سبقتها في دول ما سُمِّي بـ«الربيع العربي». وهي أيضاً، رغم انطلاق بعض المشاركين فيها من مطالب مشروعة بإقامة نظام سياسي يقوم على المشاركة والكف عن احتكار السلطة بالقمع وبالتوريث وبالقوة، فإنها كثَّفت، ايضاً، عناوين تناقضات وطموحات إضافية تتصل بجوهر النزاع الدائر في المنطقة: الصراع العربي _ الصهيوني، الصراع على الأدوار الاقليمية الكبرى، الصراع على السلطة وبروز التيارات الدينية منافساً جدياً للسلطات والديكتاتوريات والملكيات القائمة...

العدد ٢٥٥٣
وهم الدولار ـ 2
عامر محسن

تقليدياً، يقوم بنك الاحتياط الفيدرالي (أي المصرف المركزي الأميركي) بـ «خلق المال» أو زيادة الكتلة النقدية بطريقتين: إمّا طباعة النقد الذي يدخل في التداول العام، أو شراء سندات خزينة حكومية. مع أن النقد المطبوع وثمن السندات تسجّل، نظرياً، في خانة «المستحقات» في حسابات البنك الفيدرالي، الا أنّ المصرف لا يملك هذه الأموال ولا يستدينها من أحد، بل يقوم ببساطة بـ «خلق» أرصدة الكترونية ووضعها في حسابات المصارف التي اشترى منها السندات؛ أي ما يوازي تماماً طبع المال.

العدد ٢٥٥١
في الذكرى الخامسة لـ«الثورة السورية»: أنا آسف الآن فهمتُكم!
عبدالمعين زريق

الحرية لا تتحقق بالقفز إلى قطار أميركي آفلٍ يلملم سككه القديمة من المنطقة إلى غير رجعة (أ ف ب)

فليعذرني «الربيع العربي» وليعذرني محبوه وأتباعه ومناصروه، وليعذرني «ثواره» في كل الساحات سواء تلك الصاخبة بالهتافات والضجيج، أو تلك التي تحولت الى مواقع حروب واقتتال بين أهل الوطن الواحد وسالت فيها الدماء ونحرت فيها الرؤوس ومُثِّلَ بالأجساد الآدامية بعقلية وحوش البراري غير المروضة.
ليعذرني أيضاً مثقفو «الربيع العربي» ومنظروه وإعلاميوه لأنهم سكبوا حبراً كثيراً على الأوراق البيضاء وقضوا الساعات الطوال عبر شاشاتهم التي لا تنام مطلقاً ولا تتوقف عن الكلام كأنها آلهة في السماء لا ينقطع عنها الإلهام.

العدد ٢٥٥١
في معضلة تركيا تجاه الشرق الأوسط
حسن السوسي

تلقت استراتيجية تركيا ضربة قاصمة، عندما أُسقط حكم محمد مرسي والاخوان المسلمين، وهي التي كانت تعول على دور «الاخوان» في مصر، في زيادة، بل وتعميم نفوذها السياسي والاستراتيجي، في مختلف أنحاء العالم العربي، بعدما واجهت استراتيجيتها مصاعب جمة في سوريا، أساسا، حيث لم يفلح تنظيم «الاخوان» في السيطرة على الحكم، كما كان مقررا عندما انطلقت الأحداث السورية في مارس / آذار عام ٢٠١١، وكما حاولت بكل الوسائل، بما في ذلك تسهيل انتقال المقاتلين الى سوريا لتنصيب «الاخوان» او من يتقاسمون معهم التوجهات الايديولوجية، على سدة الحكم في دمشق.

العدد ٢٥٥١
لا تظنّنّ أن «الإسلاموية» تبتسم!
رامي الأمين

اثبت العنف الثوري المتفلت من اي ايديولوجيا انه قادر على ان يكون مدمراً لأي نوع من أنواع التغيير (أ ف ب)

نظّر كثير من المتخصصين في شؤون الجماعات الإسلامية، بعد سقوط بعض الأنظمة العربية نتيجة التحركات الشعبية وما سميّ «الربيع العربي»، إلى بداية نهاية أدبيات تيار الجهاد العالمي، الذي كان يؤمن بالعنف سبيلاً لتغيير الأنظمة والاستيلاء على الحكم، لكن سرعان ما خاب أمل هؤلاء بعد وقت قصير، حينما تعثرت الثورات، وبدأ نشاط الجماعات الإسلامية يتضاعف ويتخذ ابعاداً أكثر راديكالية مما كانت عليه أكثر الجماعات الإسلامية تطرفاً في المنطقة، ونقصد هنا تنظيم «القاعدة».

العدد ٢٥٥١
العراق: معركة المصير الأخيرة
سلام عبود

حدة الصراع وراهنيته تجعلان من الصعب على المتابعين فهم حقيقة المشهد (أ ف ب)

رسالة إلى المقاتل العراقي والمواطن العراقي

خرائط متعاكسة لحرب واحدة.
لم تتفاعل خلايا الجسد العراقي منذ سنوات كتفاعلها الأسبوع الماضي.
كثيرون لاحظوا ذلك، لكن ملاحظتهم ظلت محصورة في مراقبة الحركة الخارجية: تحرك القوات العسكرية، تحرك القوى الإقليمية (تركيا، إيران)، تحرك القوى الدولية (القيادات العسكرية الأميركية)، تحرك القوى المحلية (البرزاني، أسامة وأثيل النجيفي).
فورات من النشاط الخارجي الظاهري المحموم، والدبيب الداخلي الخفي، تتصاعد على أرض العراق.
ماذا يحدث في هذه البقعة الأزلية، المخضبة بالدم والأحقاد والأحزان والحرمان؟

العدد ٢٥٥٠
وهم الدولار ـ 1
عامر محسن

لعلّ المال ــــ بمعنى النقد والعملة ــــ هو من أهمّ «الاختراعات» التي استنبطها المجتمع البشري، خاصة اذا فهمنا الطبيعة «الوهمية» للمال في الاقتصاد الحديث.
في تفسيره لماركس، يقول دايفيد هارفي إنّ المال يلعب دور «الحجاب» أو الحاجز الذي يخفي ظروف الانتاج في العلاقة الرأسمالية بين الشاري والبائع. النقد، ببساطة، هو مقابل رقمي لقوة العمل، أي أن الدولار الذي تملكه يساوي كمية محددة من العمل والخدمات يمكنك أن تحصل عليها بهذا الدولار.

العدد ٢٥٤٩