رأى وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، أن وزير الخارجية السعودي السابق، سعود الفيصل، ساعد خلال أربعة عقود «بأعلى مستويات الدبلوماسية الدولية» في توجيه بلاده عبر عالم معقد للغاية، ووصفه بأنه من أكثر وزراء الخارجية «حكمة» على مستوى العالم.

وعلّق كيري على قرار تنحية سعود الفيصل بالقول: «سأواصل السعي للحصول على مشورته وأقدر صداقته التي تكونت من خلال ساعات عديدة قضيناها نتباحث بشأن التحديات التي يواجهها بلدانا».

وأضاف في بيان أن الفيصل «عمل مع 12 من أسلافي... ويحظى بإعجاب عالمي». وختم: «إذ نفتقد الأمير سعود كثيراً، أتطلع إلى مواصلة العمل عن كثب مع خلفه سفير المملكة لدى الولايات المتحدة عادل الجبير. لقد تعرفت إلى وزير الخارجية الجبير منذ فترة طويلة، وقد تقابلنا حقيقة عندما كان دبلوماسياً شاباً».
وكان الملك السعودي، سلمان، قد زار مساء أول من أمس، برفقة محمد بن نايف ومحمد بن سلمان، ولي العهد السابق مقرن، في خطوة فسرت بأنها لتطييب خاطره وللتأكيد أن لا مشكلة في العائلة المالكة بفعل التعديلات القيادية الأخيرة.
(الأخبار)