خاص بالموقع- يبدأ رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس غداً زيارة عمل لتونس تستغرق يومين، في الوقت الذي يصل فيه أيضاً وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط. وقال المتحدث باسم الرئاسة التونسية إن زيارة عباس «تأتي بدعوة من الرئيس زين العابدين بن على، ودعماً للعلاقات التونسية ـــــ الفلسطينية».

وسيجري محمود عباس خلال هذه الزيارة محادثات مع الرئيس بن علي وكبار المسؤولين التونسيين تتناول التطورات على الساحة الفلسطينية ومفاوضات السلام.
بدوره أيضاً، يبدأ أبو الغيط زيارة رسمية لتونس تستغرق يومين. وقال مصدر رسمي تونسي إن الوزير المصري سيرأس خلال وجوده في تونس وفد بلاده إلى اجتماعات الدورة الثانية عشرة للجنة التونسية ـــــ المصرية للتشاور السياسي.
وستخصص هذه الدورة التي سيرأسها من الجانب التونسي وزير الخارجية كمال مرجان «لعرض أوجه التعاون الثنائي، بالإضافة إلى بحث أهم الملفات والقضايا ذات الاهتمام المشترك في ضوء التطورات المسجلة على المستوى العربي والإقليمي والدولي».
(يو بي آي)