شارك العشرات من أعضاء وأنصار قوى اليسار الفلسطيني في غزة، أمس، في اعتصام تضامني مع الشعب التونسي تخللته دعوة حكومتي رام الله وغزة إلى خفض الأسعار ومحاربة الاحتكار. وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين، طلال أبو ظريفة، إن «انتفاضة تونس تمثّل رسالة واضحة لجميع الشعوب والأنظمة التي تستهين بقدرة الشعوب»، فيما رأى القيادي في جبهة العمل التقدمية، إلياس الجلدة، أن ظروف الشعب الفلسطيني مواتية للانفجار في وجه الظلم والطغيان.

(يو بي آي)