ـ تختلف أعراض الإصابة بالأنيميا (فقر الدم)، وفقاً للنوع الذي يعاني منه المريض. مع ذلك، ثمّة أعراض مشتركة بين كل تلك الأنواع، وهي الأعراض الشائعة الحدوث والتي تتعلق بالشعور بالتعب بسهولة وفقدان الطاقة وسرعة ضربات القلب بشكل غير معتاد والشعور بضيق التنفس والصداع، خصوصاً عند ممارسة التمارين الرياضية وصعوبة التركيز والدوار وشحوب لون الجلد وتشنجات الساقين والأرق.


إضافة إلى تلك الأعراض العامة، هناك أعراض أخرى ترتبط بأنواع معينة من فقر الدم. ففي حالة فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، قد يعاني المصابون من الشعور بالجوع والرغبة في تناول مواد غريبة مثل الثلج أو التراب، وهي حالة مرضية تعرف باسم البايكا، إضافة إلى ظهور انحناء في الأظافر، يطلق عليه اسم تقعر الأظافر والألم الحاد في الفم، مع ظهور تشققات في الزوايا.
أما أعراض الأنيميا الناتجة عن الإصابة بنقص فيتامين ب12، فيعاني فيها الأشخاص المصابون من الشعور بالوخز في القدمين أو اليدين وتصلب وتشنج الذراعين والساقين وفقدان حاسة اللمس والصعوبة في المشي والترنح أثناء السير.
وفي ما يخص الأنيميا الناجمة عن تدمير خلايا الدم الحمراء المزمن، فتشمل الأعراض اليرقان (اصفرار العين والجلد) وتغير لون البول إلى البني أو الأحمر وتقرح الساق وفشل النمو لدى الرضع، إضافة إلى أعراض الإصابة بحصوات المرارة.
وفي ما يخص فقر الدم المنجلي، فثمة إنذار يأتي من المفاصل والبطن والأطراف المترافق مع التعب الشديد والقابلية للإصابة بأية عدوى.