ما-را-دو-نا: لن يجدوا دماً في عروقه بل وقود الصواريخ

ما-را-دو-نا: لن يجدوا دماً في عروقه بل وقود الصواريخ

1- ماذا فعلت بالساعة، ماذا صنعت بالمواعيد؟ ماذا نفعل بعدما عاد مارادونا إلى أهله في الأرجنتين؟ مع منْ سنسهر، بعدما اعتدنا أن نعلّق طمأنينة القلب، وخوفه، على قدميه المعجزتين؟ وإلى منْ نأنس ونتحمّس...

نحبّ اليوم لبنان أكثر

نحبّ اليوم لبنان أكثر

هكذا يحتفل شعر الجنوب اللبناني، شقيق الشمال الفلسطيني، بانتصار الفعل على واقع الاحتلال، وبانتصار القول الشعري على اغتراب اللغة عن مجالها الحيوي، وبعودة الخيال الى اصله، الى الواقع... ليصير لبيت الشعر...