لعلّ من أسباب نجاح مسلسل «الهيبة» (إخراج سامر برقاوي، وكتابة هوزان عكو) الذي يعرض يومياً (22:30) على قناة mtv، أنه لا يقوم على بطولة واحدة، بل يوزّع الأبطال بطريقة دائرية فتجد الشخصيات الاساسية في العمل الدرامي نفسها محاطة بأسماء لا تقلّ أهمية عنها.


صحيح أن شخصية جبل (تيم حسن) تنال شهرة واسعة في «الهيبة»، إلى جانب عليا (نادين نجيم)، لكن دور أويس مخللاتي (الصورة) يسجّل له صفحة جديدة في مشواره الفني. الشاب الذي برع بالأدوار التركية المترجمة، سخّر موهبته ليوصل التفاصيل الدقيقة بشخصية صخر وهو الشقيق الاصغر لجبل. الممثل السوري بدا مختلفاً في «الهيبة» من ناحية اللوك وحتى الأداء. بعدما أطلّ بالشعر الأحمر في مسلسل «نص يوم» (باسم توفيق السلكا وإخراج سامر البرقاوي)، إعتمد أويس حالياً على الشعر الأسود الذي يخدم الدور الذي يلعبه. تغير بسيط في مظهره الخارج ساعد على إضافة بعض القساوة المطلوبة إلى الشخصية. صخر إسم على مسمى. شهم وقوي، ويعدّ اليد اليمنى لأخيه في جميع المعارك التي يخوضها. عاشق ومتهور وفي الوقت نفسه عنصر أساسي من «العشيرة» التي تعيش صراعاً بين العائلات. كما ثبّت «الهيبة» نجومية تيم ونادين، عمل على ولادة نجم جديد سيتذكّره المشاهد جيّداً في الأعمال المنتظرة. أويس القادم إلى التمثيل بموهبة ثقيلة، هو خريج قسم التمثيل في «المعهد العالي للفنون المسرحية» في دمشق العام 2012. الشاب قليل الكلام، حتى أن بحّة صوته زادته رجولة. لا يمكن لأيّ ممثل أن يلعب دور صخر بهذه الخفّة والليونة، كأنّ أويس قادم فعلاً من إحدى العشائر البقاعية وعايش تفاصيل حياتها. يجمع بين الرومانسية والحنان وبين الطاعة لأخيه وسنده في المعارك. يلوّن أوس الشخصية بما يراه مناسباً لها، ليقدّم عملاً رفعه نحو سلّم الشهرة لينافس نجوم الصفّ الأوّل.